Accessibility links

سيلفي مع القمامة.. موريتانيون يطالبون بهواء نقي


صور مشاركين في الحملة

أطلق نشطاء موريتانيون حملة عبر نشر صور سيلفي مع القمامة من مختلف مدن البلاد، خاصة العاصمة نواكشوط، في حملة تهدف إلى الضغط على السلطات للقيام بحملات نظافة، وزيادة وعي المواطنين.

وحسب الناشط في الحملة عبد الرحمن ولد محمد فإن فكرة التقاط صور سيلفي مع القمامة ليست جديدة، بل سبق أن طبقت في دول منها لبنان وغينيا.

وقال ولد محمد لموقع "الحرة" إن المجموعة الحضرية لنواكشوط تجاوبت مع الحملة، "لكن تجاوبها كان ضعيفا جدا ولم يشمل كل تجمعات الأوساخ."

وتحدث موقع الحرة مع عدد من المشاركين في الحملة بينهم الناشطتان اللتان أطلقتا هاشتاغ #SelfieMbalite.

شاهد الناشطتين مدينا إبراهيما أنجاي وأمينة بلال تشرحان لموقع الحرة أهداف الحملة.

"مشكلة مركبة"

ويرجع الناشط حمين سيدي أمعيبس ما يقول المشاركون في الحملة إنه انتشار كبير للقمامة في العاصمة نواكشوط إلى " كبر حجم المدينة أولا وتسييس الملف، إضافة إلى عدم خلق ضوابط لهذا المجال، ثم إلى غياب مفهوم المدنية" لدى بعض السكان.

ويؤكد أعل الشيخ ولد الشرقي أحد سكان مدينة أطار في الشمال الموريتاني أن البلدية تقوم بدورها في جمع الأوساخ من خلال توفير شاحنات تجوب أحياء المدينة، لكنه يستدرك بأن تلك الشاحنات تتأخر أحيانا وأحيانا أخرى لا تأتي، "ما يؤدي إلى تراكم النفايات في الشوارع."

و "مما يزيد الطين بلة" حسب تعبير ولد الشرقي البهائم التي تتجول في بعض الشوارع وتعبث بالقمامة، ما يؤدي إلى "تطايرها وانتشار روائح تزكم أنوف السكان."

وهنا جانب من تفاعل مدونين مع الحملة.

ويشكو بزيد يعقوب أحد سكان ولاية انشيري في الوسط الشمالي من أن "القمامة في أكجوجت (عاصمة الولاية) منتشرة بشكل كبير في أغلب أحياء المدينة".

ويضيف في حديث لموقع الحرة "المشكلة مركبة حيث إن أغلب المواطنين لا يهتمون لمشكل النظافة ولا يعيرونها أي اهتمام حيث يقومون برمي الأوساخ أمام منازلهم وفي أحيائهم."

خاص بموقع الحرة

  • 16x9 Image

    عنفار ولد سيدي الجاش

    عنفار ولد سيدي الجاش صحافي في القسم الرقمي التابع لشبكة الشرق الأوسط للإرسال MBN والذي يشرف على موقعي «راديو سوا» وقناة «الحرة». حصل عنفار ولد سيدي الجاش على شهادة البكالوريوس من المعهد العالي للإعلام والاتصال بالرباط ودرس الماجستير المتخصص في الترجمة والتواصل والصحافة بمدرسة الملك فهد العليا للترجمة في طنجة.

    عمل عنفار كمحرر ومقدم أخبار بإذاعة البحر الأبيض المتوسط الدولية (ميدي1) في مدينة طنجة المغربية، ومبعوثا خاصا للإذاعة لتغطية الانتخابات الرئاسية في موريتانيا سنة 2014. واشتغل صحافيا متعاونا مع وكالة أنباء الأخبار المستقلة، ومعد تقارير في إذاعة موريتانيا. نشرت له العديد من المقالات في الصحافة الموريتانية حول قضايا الإعلام والمجتمع.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG