Accessibility links

ترامب وماي وماكرون: علينا الرد في سورية


الرئيس ترامب خلال اجتماعه مع قادة عسكريين في التاسع من أبريل 2018 لبحث الرد على سورية

اتفق الرئيس دونالد ترامب ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الثلاثاء على ضرورة الرد على الهجوم الكيميائي الذي ضرب مدينة دوما السورية السبت.

وقال بيان لرئاسة الوزراء البريطانية إن الزعماء الثلاثة اتفقوا على أن المجتمع الدولي "عليه الرد من أجل منع استخدام الأسلحة الكيميائية حول العالم".

وقال بيان للبيت الأبيض إن ترامب وماي "لن يسمحا" بمواصلة الهجمات الكيميائية في سورية.

وبدأ الرئيس الأميركي وفريقه للأمن القومي الإثنين دراسة سيناريوهات ضربة عسكرية محتملة في سورية ضد نظام الأسد ردا على الهجوم الكيميائي في دوما والذي حصد أرواح عشرات المدنيين، فيما تشير أصابع الاتهام إلى النظام السوري وحليفتيه روسيا وإيران في الوقوف وراء الهجوم.

تحديث (17:00 تغ)

أعلن البيت الأبيض الثلاثاء أن الرئيس دونالد ترامب ألغى جولة مقررة إلى أميركا اللاتينية في وقت تنظر إدارته في رد على هجوم دوما الكيميائي في سورية.

وقالت المتحدثة باسم الرئاسة سارة ساندرز إن الرئيس سيتغيب عن قمة الدول الأميركية الثامنة التي تستضيفها ليما عاصمة بيرو، ولن يتوجه إلى كولمبيا كما كان مقررا.

وأضافت أن نائب الرئيس مايك بنس سيقوم بالرحلة بناء على طلب ترامب، مشيرة إلى أن الأخير "سيظل في الولايات المتحدة للإشراف على الرد الأميركي في سورية ولمتابعة التطورات حول العالم".

وأفاد مسؤول أميركي لـ"الحرة" بأن الرئيس ترامب "يعقد اجتماعات مكثفة وأن القرار بشأن الرد على هجوم دوما قد يتخذ في أي لحظة".

وكان مقررا أن يبدأ الرئيس ترامب رحلته الخارجية الجمعة.

وبدأ الرئيس الأميركي وفريقه للأمن القومي الاثنين سيناريوهات ضربة عسكرية محتملة في سورية ضد نظام الأسد ردا على هجوم كيميائي في دوما مساء السبت حصد أرواح عشرات المدنيين.

وكان مسعفون ومنظمات طبية تعمل في سورية قد أفادوا بتعرض دوما حيث آخر جيب لفصائل المعارضة في الغوطة الشرقية، لهجوم بغازات سامة وغاز الكلور. وأظهرت صور ومقاطع فيديو ضحايا يعانون من حالات اختناق وأعراض أخرى تشبه إلى حد كبير معاناة مدنيين في مدن أخرى في سورية استهدفت بأسلحة كيميائية في السابق.

وقال اتحاد منظمات الرعاية الطبية والإغاثة الدولي إن 60 شخصا على الأقل قضوا في هجوم دوما بينما تجاوز عدد المصابين الألف، مشيرا إلى أن حصيلة القتلى مرشحة للارتفاع.

XS
SM
MD
LG