Accessibility links

ترامب: الانسحاب من الاتفاق النووي سيبعث رسالة لكوريا الشمالية


الرئيس دونالد ترامب

قال البيت الأبيض إن الرئيس دونالد ترامب تحدث هاتفيا الاثنين مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون بشأن التطورات في الملفين الإيراني والسوري.

وتحدث الزعيمان في ذات اليوم الذي ضغط فيه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو من أجل التخلص من الاتفاق النووي مع إيران، في حين قال ترامب في مؤتمر صحافي إنه سيقرر في 12 أيار/مايو أو قبل ذلك ما إذا كان سينسحب من الاتفاق.

وكان ماكرون قد قال خلال زيارة للولايات المتحدة الأسبوع الماضي إن بلاده لن تنسحب من الاتفاق النووي الذي أبرم بين طهران ومجموعة الدول الست في 2015.

تحديث (21:00 تغ)

قال الرئيس دونالد ترامب الاثنين إن الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران سيبعث "رسالة إيجابية" لكوريا الشمالية، وذلك في مؤتمر صحافي مع نظيره النيجيري محمد بوهاري.

وأوضح ترامب أنه لا يستبعد إجراء مفاوضات جديدة مع إيران حول اتفاق جديد بشأن برنامجها النووي.

وأضاف "سنتخذ قرارا بشأن الاتفاق النووي مع إيران في الوقت المناسب".

ومن المقرر أن تتخذ إدارة الرئيس ترامب في موعد أقصاه الـ12 من أيار/مايو قرارا بشأن الانسحاب من الاتفاق النووي من عدمه.

اقرأ أيضا.. نتانياهو: حصلنا على 100 ألف ملف من أرشيف إيران النووي السري

وبشأن التطورات في الملف الكوري الشمالي أبدى ترامب تفاؤلا بتحقيق القمة الأميركية الكورية الشمالية المرتقبة نجاحا.

وكشف الرئيس الأميركي عن أن سنغافورة قد تكون موقعا محتملا للقمة التي من المقرر أن تجمعه بالزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

وكان ترامب قد قال في وقت سابق الاثنين عبر تويتر "يجري النظر في العديد من البلدان لتكون مكانا لعقد الاجتماع، لكن هل يمكن أن يكون قصر السلام/قصر الحرية على الحدود بين كوريا الجنوبية والشمالية مكانا أكثر تمثيلا وأهمية ورمزية من عقده في بلد ثالث؟ مجرد تساؤل".

XS
SM
MD
LG