Accessibility links

ترامب يعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل


الرئيس دونالد ترامب يلقي كلمة في البيت الأبيض بشأن نقل السفارة الأميركية إلى القدس

أعلن الرئيس دونالد ترامب الأربعاء الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، معتبرا أن الخطوة تأخرت كثيرا فيما يتعلق بتعزيز عملية السلام.

وأضاف أن إعلان اليوم يشكل مقاربة جديدة للعلاقة بين الفلسطينيين وإسرائيل، مؤكدا أن إسرائيل دولة ذات سيادة ولديها الحق في تقرير أين تكون عاصمتها وهذا شرط من أجل السلام.

ودعا ترامب وزارة الخارجية الأميركية لنقل السفارة من تل أبيت إلى القدس.

وقال الرئيس الأميركي إن واشنطن ملتزمة بحل الدولتين إذا اتفقت عليه كل الأطراف، كما دعا للحفاظ على الوضع الحالي للمقدسات في المدينة.

وذكر أن مسائل الحل النهائي تعود للمفاوضات بين الطرفين، وأن حكومته ملتزمة بالعمل على اتفاق سلام.

ورحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بقرار ترامب، واصفا إياه بـ"التاريخي" متعهدا بعدم إجراء أي تغييرات على "الوضع القائم" في الأماكن المقدسة في القدس.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إن "وضع القدس لا يمكن تحديده إلا عبر التفاوض".

وفي كلمة متلفزة رفض الرئيس الفلسطيني محمود عباس الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل، معتبرا أنه "لن يغير" من واقع المدينة.

وأضاف عباس أن هذه "اللحظة التاريخية" تشكل دافعا لإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة.

وأعلن أنه سيجري مشاورات على المستويين الداخلي والعربي لبحث تداعيات القرار الأميركي.

تيلرسون: الولايات المتحدة ستبدأ في الحال بتطبيق قرار نقل السفارة

وقال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون إن الولايات المتحدة ستبدأ "في الحال" بتطبيق قرار نقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس.

وأضاف في بيان أن "سلامة الأميركيين في وزارة الخارجية هي أهم أولوية. وبالتعاون مع الهيئات الفدرالية الأخرى سنطبق خططا أمنية مشددة لحماية الأميركيين في المناطق المتأثرة (بالقرار)".

XS
SM
MD
LG