Accessibility links

ترامب يبدي استعداده للحديث مع زعيم كوريا الشمالية.. بشروط


الرئيس دونالد ترامب

أعرب الرئيس دونالد ترامب السبت عن استعداده للتحدث هاتفيا مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، وذلك في تصريحات له خلال مؤتمر صحافي في كامب ديفيد.

وردا على سؤال عما إذا كان مستعدا لإجراء محادثة هاتفية مع زعيم كوريا الشمالية الآن، قال "أؤمن دائما بالحوار"، وأضاف "موقفنا تعرفون ما هو. نحن حازمون للغاية... لكني بكل تأكيد سأفعل ذلك. لا توجد مشكلة بشأن ذلك على الإطلاق".

لكن الرئيس أشار إلى أنه موقفه هذا لا يعني أنه لا توجد شروط لاتخاذ مثل هذه الخطوة، وأكد أنه لولا الضغط الذي مارسه على بيونغ يانغ لما كانت الكوريتان شرعتا في بدء حوار.

وكان ترامب قد اعتبر في تغريدة سابقة أن إجراء محادثات بين الدولتين جاء نتيجة حزمه حيال بيونغ يانغ.

وأعادت الكوريتان الأربعاء الماضي إعادة العمل بالخط الساخن الحدودي المتوقف منذ عام 2016 بينهما، متابعتين بذلك سياسة الانفتاح الذي بدأتاه مؤخرا، على الرغم من تهديدات الشمال وانتهاكات نظامه للقوانين والعقوبات الدولية.

ويأتي هذا التطور في أجواء من التوتر المتصاعد بعد إطلاق كوريا الشمالية عددا من الصواريخ البالستية وإجرائها تجربة نووية سادسة، مواصلة بذلك طموحاتها العسكرية على الرغم من الاعتراضات والإدانات الدولية.

وكان وزير الخارجية ريكس تيلرسون قد قال في تصريحات سابقة إن الولايات المتحدة مستعدة للحوار مع كوريا الشمالية شريطة أن تقلل من التهديد الذي يشكله برنامجها النووي.

XS
SM
MD
LG