Accessibility links

احتجاجات فلسطينية على قرار ترامب حول القدس


اندلعت مواجهات الخميس بين متظاهرين فلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلية

شهدت عدة مدن فلسطينية تظاهرات الخميس، احتجاجا على إعلان الرئيس دونالد ترامب اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وشهد بعض هذه التظاهرات في الضفة الغربية مواجهات مع الجيش الإسرائيلي.

وكان الرئيس دونالد ترامب أقر الأربعاء قرارا أصدره الكونغرس الأميركي عام 1995 يقضي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ، الأمر الذي كان قد أرجأ الرؤساء السابقون تنفيذه منذ ذلك الوقت.

وفي مدينة رام الله مقر السلطة الفلسطينية، خاض عشرات الشبان الفلسطينيون مواجهات مع الجيش الإسرائيلي.

وأطلق الجيش الإسرائيلي الغاز المسيل للدموع تجاه الشبان الملثمين الذين قاموا بإلقاء الحجارة باتجاه قواته، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.

ونشر الجيش الإسرائيلي تعزيزات في الضفة الغربية تحسبا لوقوع مواجهات مع الفلسطينيين، حسب الوكالة.

وكانت مسيرات محدودة خرجت ليل الأربعاء في بيت لحم وجنين ورام الله ونابلس، وأحرق مئات المتظاهرين في غزة أعلاما أميركية وإسرائيلية.

وأعلنت إٍسرائيل أن القدس عاصمتها الموحدة عام 1980 في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي وضمنه الولايات المتحدة، حتى الأربعاء.

وقال ترامب في كلمة ألقاها من البيت الابيض مساء الأربعاء "آن أوان للاعتراف رسميا بالقدس عاصمة لإسرائيل"، مؤكدا أن موقفه يعكس "مقاربة جديدة" لهذا الملف الشائك.

وقال ترامب إن الولايات المتحدة ستدعم "حل الدولتين" إذا اتفق الطرفان الإسرائيلي والفلسطيني على ذلك.

وانتقدت دول عربية قرار ترامب، وبحث الرئيس الفلسطيني محمود عباس الخميس مع العاهل الأردني عبد الله الثاني تداعيات القرار الأميركي خلال لقاء مغلق عقد في عمان.

ويشرف الأردن على إدارة المسجد الأقصى داخل القدس.

وندد مئات المتظاهرين أمام مبنى السفارة الأميركية في عمان الخميس باعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل.

ويعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعا طارئا صباح الجمعة بطلب من ثماني دول منها مصر وفرنسا وبريطانيا حول القرار الأميركي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG