Accessibility links

استطلاع عن خطاب حال الاتحاد: نصف متابعيه من الأميركيين تعاطوا معه بإيجابية


الرئيس ترامب خلال إلقاء خطاب حال الاتحاد

كشف استطلاع أجرته شبكة CNN وشركة SSRS أن نحو نصف الأميركيين ممن تابعوا خطاب حال الاتحاد الذي ألقاه الرئيس دونالد ترامب أمام الكونغرس ليل الثلاثاء تعاطوا معه بـ"إيجابية".

وبحسب الاستطلاع فإن 48 في المئة من المشاركين في الاستطلاع قالوا إنهم تعاطوا بشكل "إيجابي جدا" مع الخطاب، فيما قال 22 في المئة إن ردهم على ما قاله الرئيس "إيجابي نوعا ما"، بينما أوضح 29 في المئة أن تعاطيهم معه كان "سلبيا".

وقال 62 في المئة من المستجيبين إن السياسات التي تحدث عنها ترامب ستحرك البلاد في الاتجاه الصحيح، مقارنة بـ35 في المئة ممن يرون العكس.

رسائل مهمة

ويرى محللون أن الخطاب تضمن عدة رسائل مهمة للداخل والخارج من أبرزها ما يخص المساعدات الأميركية.

وقال الباحث السياسي الأميركي المختص في شؤون الشرق الأوسط جوزيف براودي لـ"راديو سوا" إن حديث الرئيس ترامب عن ضرورة مراجعة طريقة تقديم المساعدات الخارجية عقب تصويت عدد من الدول في الأمم المتحدة ضد قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، هو "إشارة يجب أن تتعامل معها الدول بجدية، خصوصا في الشرق الأوسط".

اقرأ أيضا: ترامب عن حال الاتحاد: لن أكرر أخطاء الإدارات السابقة

وقال الكاتب والمحلل السياسي في واشنطن هشام ملحم لـ"راديو سوا" إن الأمر اللافت في خطاب الرئيس هو طلبه من الكونغرس "سن تشريع ينص على أن المساعدات الأميركية يجب أن تذهب إلى أصدقاء الولايات المتحدة حصرا".

وطالب ترامب الكونغرس خلال خطابه بأن تذهب المساعدات الأميركية للأصدقاء، قائلا "بعد فترة قليلة من إعلان اعترافي بالقدس عاصمة لإسرائيل، صوتت عشرات الدول في الجمعية العامة للأمم المتحدة ضد حق الولايات المتحدة السيادي بهذا الاعتراف". ودعا إلى إقرار "قانون يساعد على ضمان أن المساعدات الأميركية تخدم دائما المصالح الأميركية، وتكون من نصيب أصدقاء الولايات المتحدة فقط".

الأستاذ في جامعة بار إيلان الإسرائيلية موردخاي كيدار قال لـ"راديو سوا" إن الرئيس ترامب "وضع النقاط على الحروف" في شأن المساعدات الخارجية وضرورة ربطها بالمصالح الاستراتيجية الأميركية.

داعش

وأفرد الرئيس ترامب مساحة واسعة في خطابه للتطرق إلى محاربة الإرهاب، وتحدث عن هزيمة تنظيم داعش وضرورة بذل كل جهد ممكن للحفاظ على المكاسب التي تحققت بعد دحره تقريبا من كل المناطق التي كان يسيطر عليها في سورية والعراق.

وأشاد المتحدث باسم جهاز مكافحة الإرهاب في العراق صباح النعمان بتصريحات الرئيس ترامب التي شدد فيها على ضرورة استمرار التعاون والشراكة بين مختلف مكونات التحالف الدولي حتى القضاء على داعش نهائيا.

وأوضح في تصريح لـ"راديو سوا" أن تصريحات ترامب "تتسق تماما مع مواقف رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي".

"دول مارقة"

إيران وكوريا الشمالية شغلتا أيضا حيزا في خطاب الرئيس ترامب عن حالة الاتحاد، وقال مدير مركز الشرق الأوسط للدراسات الاستراتيجية في السعودية أنور عشقي إن دعم ترامب لمطالب الشعب الإيراني في الحرية "يجب أن يترجم إلى خطوات عملية بدعم مباشر للمعارضة الإيرانية".

وأشار عشقي لـ"راديو سوا" إلى أن الرئيس ترامب كان واضحا في الإشارة إلى ضرورة "إصلاح عيوب الاتفاق النووي الإيراني وملف الصواريخ البالستية"، وعدم تحول إيران إلى نموذج شبيه بكوريا الشمالية.

XS
SM
MD
LG