Accessibility links

توفي متظاهر تونسي الاثنين بعدما صدمته سيارة تابعة للحرس الوطني في ولاية تطاوين جنوب البلاد التي تشهد احتجاجات منذ أسابيع.

وقالت غرفة العمليات المركزية بوزارة الصحة التونسية لوكالة الصحافة الفرنسية إن الشاب توفي "على وجه الخطأ".

ويعتصم سكان في منطقة الكامور ويعرقلون حركة سير الشاحنات نحو حقول النفط والغاز في تطاوين للمطالبة بتوظيف العاطلين من أبناء الولاية في حقول النفط.

واستخدمت قوات الأمن الاثنين الغاز المسيل للدموع لصد متظاهرين كانوا يحاولون الدخول إلى مجمع النفط والغاز.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG