Accessibility links

بن كاردن: صفقة الأسلحة بين تركيا وروسيا تخالف العقوبات الأميركية


منصة إطلاق صواريخ أس-400 الروسية

انتقد السناتور الديموقراطي عن ولاية ميريلاند بن كاردن قيام أنقرة بإبرام صفقة مع موسكو لشراء أنظمة دفاع جوي روسية، قائلا إنه "من المؤسف أن حليفا للولايات المتحدة يتقرب من موسكو في هذا الوقت الحرج".

وقال موقع Politico إن كاردن وجه خطابا للإدارة الأميركية قال فيه إن صفقة بيع أنظمة S-400 التي أعلنت روسيا التوقيع عليها الثلاثاء "تنتهك" قانونا للكونغرس الأميركي صدر الشهر الماضي بشأن فرض عقوبات على موسكو.

وأشار العضو البارز في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ إلى أن القانون المشار إليه ينص على فرض عقوبات على أي شخص يبرم صفقات مع الجهات الدفاعية أو الاستخباراتية الروسية.

ودعا عضو الكونغرس إدارة الرئيس دونالد ترامب إلى تقييم مدى تأثير الصفقة على عضوية تركيا في حلف شمال الأطلسي (ناتو) وعلى المساعدات الأميركية المقدمة لأنقرة، ومن بينها مساعدات عسكرية.

وانتقدت دول في الناتو هذه الصفقة، وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) جوني مايكل إن المسؤولين الأميركيين عبروا لنظرائهم الأتراك عن مخاوفهم.

ورفض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مؤخرا انتقادات حلفاء الناتو قائلا إن الشركات الغربية لم تقدم عروضا أفضل، وتعهد بأن بلاده ستتخذ كل الإجراءات الكفيلة بأمنها.

وقالت وسائل إعلام إن قيمة الصفقة تبلغ 2.5 مليار دولار.

وكان ترامب قد وقع قانونا مرره الكونغرس الشهر الماضي يفرض عقوبات على روسيا بسبب ما اعتبر تدخلا من جانبها في الانتخابات الرئاسية الأميركية وبسبب استمرارها في ضم شبه جزيرة القرم.

XS
SM
MD
LG