Accessibility links

توقيف كاتب ألماني من أصل تركي في إسبانيا


جانب من مظاهرة مطالبة بحرية الصحافة في تركيا-أرشيف

أعلن النائب عن الحزب الأخضر الألماني فولكر بيك توقيف الكاتب الألماني من أصول تركية دوغان أخانلي السبت في إسبانيا بناء على طلب تركيا.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية عن بيك قوله "طلبت من وزارة الخارجية الألمانية اتخاذ كل الإجراءات اللازمة فورا مع السلطات الإسبانية لمنع تسليمه إلى تركيا".

وأشارت وزارة الخارجية الألمانية إلى أنها "على علم بالقضية"، مضيفة "نسعى إلى تقديم مساعدة قنصلية وسنتوجه إلى السلطات الإسبانية المسؤولة عن الملف".

وتعذر الاتصال بوزارة الداخلية الإسبانية للتعليق على المسألة، وفق الوكالة.

وولد أخانلي عام 1957 في تركيا، ويعيش منذ 1992 في كولونيا غرب ألمانيا.

ورأى بيك أن توقيف أخانلي يشير إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يسعى إلى "توسيع سلطته خارج حدود بلاده وتخويف من ينتقده وملاحقتهم في العالم كله".

ويعتبر الكاتب من المناهضين للنظام التركي، وسبق أن لوحق أمام القضاء التركي. فبعد الاشتباه بضلوعه في عملية سرقة عام 1989، أوقف لدى وصوله إلى اسطنبول في 2010 ثم أفرج عنه وتمت تبرئته قبل أن تقرر محكمة استئناف محاكمته مجددا.

XS
SM
MD
LG