Accessibility links

'يرفض تقديم الشاي لأردوغان'.. اعتقال مواطن تركي بتهمة إهانة الرئيس


رجب طيب أردوغان

اعتقلت السلطات التركية مسؤول مقصف صحيفة "جمهوريت" التركية المعارضة بتهمة إهانة رئيس الدولة، بعد أن قال إنه يرفض تقديم الشاي لرجب طيب أردوغان، وفق ما أفادت به الصحيفة الاثنين.

وقال المحامي الذي يدافع عن سينول بوران مسؤول المقصف لوكالة رويترز إن الشرطة اقتادت بوران من منزله في وقت متأخر السبت.

وكانت السلطات قد اعتقلت رئيس تحرير الصحيفة وعدد من أفراد طاقمها في تموز/ يوليو الماضي بعد اتهامهم بالارتباط بأنشطة "إرهابية" تتصل بأكراد تركيا ومحاولة انقلاب.

وتعتبر "جمهوريت" من المنابر الإعلامية القليلة التي لاتزال تنتقد الحكومة التركية، حسب رويترز.

وتعتبر إهانة الرئيس جريمة يعاقب عليها القانون في تركيا وقد تصل عقوبتها إلى السجن أربعة أعوام.

وذكرت الصحيفة أن بوران نفى أثناء استجوابه أن يكون قد أهان رئيس الدولة لكنه أقر بأنه قال بأنه لن يقدم الشاي له.

وتعددت القضايا بتهمة الإساءة لأردوغان منذ انتخابه رئيسا في آب/اغسطس 2014، ما يشير بحسب معارضيه إلى "انحراف استبدادي"، حسب ما أفادت به وكالة الصحافة الفرنسية.

وسجلت تركيا في هذا الإطار نحو ألفي قضية استهدفت فنانين وصحافيين ومواطنين عاديين، باتوا عرضة للسجن أربع سنوات.

المصدر: الوكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG