Accessibility links

تركيا تسجن صحافيين بشبهة صلاتهما مع غولن


عناصر الشرطة التركية في أحد شوارع اسطنبول غداة محاولة الانقلاب

سجن صحافيان من الصحيفة التركية المعارضة سوزجو يشتبه في أنهما على علاقة بتيار الداعية فتح الله غولن المتهم بالوقوف وراء الانقلاب الفاشل، حسب ما ذكرت وكالة أنباء الأناضول والصحيفة ذاتها ليل الجمعة السبت.

والصحافيان موضع شبهات بسبب مقال نشر على الإنترنت يوم المحاولة الانقلابية في 15 تموز/يوليو الماضي، وكشف تفاصيل عن مكان وجود الرئيس رجب طيب أردوغان لتمضية عطلة في منتجع مرمريس، وفق الوكالة.

وأوضحت الوكالة أن المسؤولة عن الموقع الإلكتروني للصحيفة مديحة أولغون ومراسل الصحيفة في أزمير غوكمن أولو متهمان "بمساعدة منظمة إرهابية طوعا".

وأولو كاتب المقال ملاحق أيضا بتهمة المساعدة على "مهاجمة الرئيس ماديا واغتياله".

في المقابل أسقطت تهمة "الانتماء إلى منظمة إرهابية" وأفرج عن المسؤولة المالية للصحيفة يونجا يوجيكاليلي.

وسوزجو هي ثاني صحيفة يومية يتم استهدافها بعد اتهام 20 من موظفي صحيفة جمهورييت بموجب قانون الطوارئ الذي فرضته السلطات عقب المحاولة الانقلابية.

وأغلقت السلطات أكثر من 100 وسيلة إعلامية منذ منتصف تموز/يوليو.

وتحتل تركيا المرتبة 155 من بين 180 بلدا على مؤشر منظمة "مراسلون بلا حدود" لحرية الصحافة العالمية في 2017.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG