Accessibility links

تركيا.. أربعة قتلى خلال جولة لنائب في الحزب الحاكم


أتراك يسيرون تحت رايات الحزب الحاكم

قتل أربعة أشخاص بالرصاص جنوب شرقي تركيا الخميس إثر اشتباك بين أعضاء في حملة حزب العدالة والتنمية الحاكم وبعض السكان المحليين وفق ما أعلن مصدر أمني.

وكان النائب عن الحزب الحاكم ابراهيم خليل يلديز في زيارة لبعض المحال التجارية في مقاطعة سـوروش بمحافظة شانلي أورفا قرب الحدود السورية عندما اندلع اشتباك بين مرافقته وبعض أصحاب المحال التجارية، في المنطقة التي تسكنها غالبية كردية.

وقد أدى الاشتباك إلى إصابة ثمانية أشخاص آخرين.

ولم يصب النائب بأذى ولم تعرف على الفور هوية الضحايا.

وقالت وسائل إعلام مؤيدة للحكومة إن يلديز وأنصاره تعرضوا لهجوم من معارضين كانوا مسلحين بعصي وسكاكين.

لكن وكالة أنباء الأناضول الحكومية ووكالة دوغان للأنباء تحدثتا عن إطلاق نار.

وقالت وكالة الأناضول إن مناصرين لحزب الشعوب الديمقراطي المقرب من الأكراد متورطون في الهجوم، مضيفة ان أحد القتلى هو شقيق للنائب.

إلا أن تقارير في الإعلام الموالي للأكراد حمّلت الحراس الشخصيين للنائب مسؤولية الهجوم، بعد أن استقبل بعدائية خلال تفقده السوق.

XS
SM
MD
LG