Accessibility links

السفير الأميركي لدى تركيا: لا نخفي أشخاصا في ممثلياتنا


السفير الأميركي في أنقرة جون باس

قال السفير الأميركي في أنقرة جون باس الأربعاء إن الولايات المتحدة لم تحصل على إجابة واضحة عن سبب اعتقال موظفين يعملون في سفارتها في تركيا، مضيفا أن واشنطن تنتظر إدانة الحكومة التركية لذلك.

وخلال مؤتمر صحافي عقده في مقر السفارة الأميركية في أنقرة، قال باس "لا يوجد أشخاص نخفيهم في ممثلياتنا الدبلوماسية"، في رد على اتهامات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حسب ما أفاد به مراسل الحرة.

وأضاف السفير الأميركي "عندما تعمل الولايات المتحدة وتركيا معا نصبح أقوى"، مشيرا إلى أن تركيا لم تشهد هجمات إرهابية منذ تسعة أشهر ونصف بفضل التعاون بين واشنطن وأنقرة.

وتابع باس قائلا إن الجانب الأميركي يريد الاطلاع على أدلة واضحة بشأن ارتباط الموظفين المحليين المعتقلين بتنظيم إرهابي، "إن كان فعلا لدى السلطات التركية ما يثبت ذلك".

واحتجزت السلطات التركية موظفا محليا يعمل في القنصلية الأميركية في إسطنبول قبل أيام بتهمة ارتباطه بجماعة فتح الله غولن، رجل الدين التركي المقيم في الولايات المتحدة والذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة انقلاب تموز/يوليو 2016.

ونددت واشنطن بالإجراء ووصفته بأنه لا أساس له ويضر بالعلاقات بين البلدين.

وكانت السفارة الأميركية قد ذكرت في بيان أن الاعتقال هو الثاني من نوعه هذا العام.

المصدر: الحرة

XS
SM
MD
LG