Accessibility links

منعت حسابات مؤسسات حكومية تابعة لولاية ميشيغن على تويتر حسابات أكثر من 800 شخص وكيان من بينها الحساب الرسمي للرئيس "POTUS@"، من متابعة محتوياتها عبر خاصية "الحظر".

وحصل موقع Lansing State Journal على بيانات الحسابات المحظورة من الجهات الحكومية عبر طلب تحت مظلة "قانون حرية المعلومات".

ويشير الموقع إلى أن عشرات الحسابات التابعة لإدارة ميشيغن للنقل حجبت أكثر من 550 حسابا على تويتر من متابعتها.

وقال مسؤولون بالولاية إنهم ليسوا على علم بسبب حظر هذه الحسابات، مضيفين أن بعضها حظر عن طريق الخطأ.

وذكرت المتحدثة باسم إدارة ميشيغن للحقوق المدنية فيكي ليفنغود أن مؤسسة "تحالف ميشيغن ضد جرائم الكراهية" التابعة للولاية قد حجبت حساب الرئيس الرسمي POTUS ومؤسسات أخرى في 2014 لـ"ازدحام حساب المؤسسة بمنشورات" هذه الحسابات.

وتعرض القرار لانتقادات بأن حظر الحسابات يقيد قدرة الجمهور على التواصل مع الأجهزة الحكومية بالولاية.

وفي ظل غياب قانون ينظم الطريقة التي يتواصل بها سكان ولاية ميشيغن مع حكومتهم عبر الإنترنت، إضافة إلى كون تويتر موقعا تملكه شركة خاصة، قد لا يتمكن الذين تعرضت حساباتهم للحظر من ادعاء انتهاك حقوقهم، وفق وكالة أسوشييتد برس.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG