Accessibility links

تويتر تستهدف المتصيدين


شعار تويتر

أعلنت شركة تويتر الثلاثاء إجراءات جديدة ستتخذها قريبا لتقييد ظهور محتوى المستخدمين الذين يظهرون نوعا من التصيد (trolling) ويقومون بـ"تشويه وتشتيت المحادثات العامة" على الموقع.

وبحسب القواعد المعمول بها حاليا على تويتر، يمكن حظر أو تعليق حسابات تسيء استخدام المحتوى وتنتهك القواعد العامة لسياسته، أما الإجراءات الجديدة فستؤخر فقط (أي أنها ستظهر في المؤخرة) ظهور محتوى بعض الحسابات سواء في نتائج البحث أو الردود على المحادثات، من دون إلغاء أو تعليق هذه الحسابات.

وقال الرئيس التنفيذي لتويتر جاك دورسي إن الشركة تريد أن تتحمل عبء إساءة الاستخدام والتحرش وأن ترفعه عن عاتق المستخدمين.

وتوقع دورسي إحداث سلسلة من التعديلات الأخرى خلال الشهور المقبلة.

وقالت ديل هارفي، نائبة رئيس مجلس الثقة والسلامة في الشركة، إن التعديلات تستهدف سلوك المستخدمين وليس المحتوى الذي ينشرونه.

ستتضمن الحسابات المستهدفة بالقواعد الجديدة، بحسب وول ستريت جورنال، تلك التي تستخدم هاشتاغات ليست لها علاقة بالموضوعات المثارة، أو تغرد عن حسابات لا تتابعها، أو لم تؤكد عناوين البريد الإلكتروني، أو الحسابات التي لدى أصحابها سوابق في الحظر، أو أن تكون من بين حسابات أخرى سجلها شخص واحد بشكل متزامن.

XS
SM
MD
LG