Accessibility links

قائد شرطة دبي السابق: أمير قطر تحت الإقامة الجبرية


ضاحي خلفان - أرشيف

قال قائد شرطة دبي السابق ضاحي خلفان في سلسلة تغريدات إن خبرا ورد إليه يفيد بأن "الاتصالات قطعت" عن قصر أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني "بأمر من والده" وبأنه تم "وضع سيارة تشويش بجوار القصر".

وأضاف أن "أنباء مؤكدة" تشير إلى أن الأمير تميم يواجه ضغوطات من قبل والديه، أمير قطر السابق حمد بن خليفة آل ثاني والشيخة موزة المسند، لمطالبته بـ"إعلان الانسحاب من مجلس التعاون أو عزله عن الحكم".

وتابع خلفان أنه إذا كان الأمير تميم في الإقامة الجبرية، فعلى فالجماهير القطرية النزول إلى الشارع لـ"تقول لحمد بن خليفة ارحل".

وتأتي هذه التعليقات من جانب المسؤول الإماراتي في ظل نزاع قائم بين السعودية والإمارات ومصر والبحرين، في أعقاب إعلان هذه الدول قطع العلاقات مع قطر، متهمة إياها بدعم الإرهاب وزعزعة استقرار المنطقة، وهما اتهامان تنفيهما الأخيرة.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية قد ذكرت في تقرير سابق أن الأمير السعودي محمد بن نايف يخضع للإقامة الجبرية في قصره بمدينة جدة وممنوع من السفر إلى خارج السعودية، وذلك بعد إعفائه من منصب ولي العهد وإسناد المنصب إلى الأمير محمد بن سلمان.

لكن مسؤولا سعوديا تحدث لوكالة رويترز قال إن تقرير الصحيفة "غير صحيح مئة في المئة".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG