Accessibility links

1 عاجل
  • أ.ف.ب عن مصدر أمني: تعرض قافلة للأمم المتحدة لهجوم قرب العاصمة الليبية طرابلس

بريطانيا خارج الاتحاد الأوروبي.. ماذا بعد بريكست؟


ماي وقعت رسالة بريكست

انطلقت رسميا آلية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) الأربعاء بعد تسليم سفير المملكة المتحدة لدى الاتحاد تيم بارو رسالة الانفصال إلى رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك.

وقد وقعت رئيسة الوزراء تيريزا ماي تلك الرسالة، ونشرت الحكومة البريطانية صورة لها لحظة توقيعها، وتبدو فيها جالسة إلى طاولة أمام مدفأة تعلوها صورة لروبرت والبول رئيس الوزراء بين 1721 و1742.

وتفتح هذه الرسالة الباب أمام إجراء مفاوضات تستمر عامين لتحديد سبل خروج بريطانيا من الاتحاد.

ما هي الإجراءات التي ستتبع؟

باشرت بريطانيا رسميا الأربعاء عملية الانفصال التاريخية عن الاتحاد الذي انضمت إليه قبل 44 عاما، وتشمل عامين من المفاوضات قبل الانفصال التام في ربيع 2019.

ستعقد الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد اجتماعا من دون بريطانيا في 29 نيسان/أبريل في بروكسل لتبني خط المفاوضات مع بريطانيا.

ومن المرجح أن تبدأ مفاوضات الانفصال في غضون شهرين.

اتفاق مرحلي

بريكست يشمل فقط انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي، أما العلاقات المستقبلية، كالتجارية والقضائية سيتم مناقشتها في إطار محادثات أخرى يمكن أن تستغرق سنوات. من هنا طرحت فكرة اتفاق مرحلي لتفادي خروج مفاجئ جدا وخصوصا بالنسبة للشركات.

فاتورة ضخمة

يتوقع أن يقدم الاتحاد لبريطانيا فاتورة ضخمة تقدر بحوالي 60 مليار يورو(حوالي 64 مليار دولار) تمثل الالتزامات التي قطعتها لندن على نفسها في إطار الموازنة الأوروبية حتى عام 2020.

وبينما ترغب ماي في مناقشة "الشراكة المقبلة" مع الاتحاد الأوروبي، تريد بروكسل الفصل بين الشقين.

بريكست "متشدد"

رغم أن ماي دعت إلى انفصال "واضح وتام" أي بريكست "متشدد" والخروج من السوق المشتركة ومحكمة العدل الأوروبية، إلا أنها تأمل في الاحتفاظ بأكبر منفذ ممكن إلى تلك السوق من خلال إبرام اتفاق جديد للتبادل الحر.

السيطرة على الهجرة

تتبنى ماي نهجا متشددا إزاء الهجرة إذ صرحت بأن "الخروج من الاتحاد الأوروبي يجب أن يتيح السيطرة على عدد الأوروبيين القادمين إلى بريطانيا وهذا ما سنقوم به".

وستسعى ماي في الوقت نفسه إلى ضمان حقوق نحو 1.2 مليون بريطاني يقيمون في دول أوروبية من خلال المقايضة حول شروط إقامة أكثر من ثلاثة ملايين أوروبي على أراضي بريطانيا.

دور "محدود" للبرلمان

ستتم استشارة البرلمان البريطاني حول الاتفاق الذي سيتم التوصل إليه بعد المفاوضات مع بروكسل، لكن لن تكون لديه صلاحية تعديل النص. وإذا لم يوافق البرلمان على نتيجة المفاوضات فعندها سيتم الخروج من دون اتفاق.

ماذا لو فشلت المفاوضات؟

إذا فشلت المفاوضات ستضطر لندن إلى الالتزام باتفاقات منظمة التجارة العالمية والتي تفرض رسوما وحواجز جمركية بين الدول دون أن تمنح وضعا تفضيليا.

المصدر: أ ف ب

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG