Accessibility links

هجوم الكتروني جديد يستهدف روسيا وأوكرانيا


هجوم الكتروني

استهدف هجوم الكتروني جديد الثلاثاء مطارا دوليا في أوكرانيا، وثلاث وسائل إعلام روسية، بعد أشهر من هجمات مماثلة ضد شركات ومؤسسات حكومية عبر العالم.

وذكر خبراء في الأمن المعلوماتي أن الهجوم الجديد امتد على الأرجح إلى تركيا وألمانيا، لكن حجم انتشاره يبدو محدودا نسبيا.

وأعلن مطار اوديسا الدولي في أوكرانيا على صفحته على فيسبوك أن "أنظمة معلوماته" توقفت عن العمل بعد ظهر الثلاثاء، مشيرا إلى أن "كل خدمات المطار تعمل بنظام أمني معزز".

وأظهر موقع المطار الالكتروني حركة الطائرات الوافدة والمغادرة وهي تسير بشكل طبيعي وفق روزنامتها.

وأوردت وكالة أنباء انترفاكس الروسية، إحدى أكبر الوكالات الإخبارية الروسية، آخر أنبائها في الساعة 2:13 بعد الظهر بالتوقيت المحلي ثم توقفت عن بث المزيد منها.

وأفاد خبير في الأمن المعلوماتي بأن موقع فونتانكا للأخبار ومقره سان بطرسبورغ ثاني كبرى مدن روسيا توقف عن العمل، مع موقع آخر لم يسمه.

وقالت مجموعة "كاسبرسكاي لاب" في بيان إن الهجوم بدأ في روسيا قبل أن ينتقل إلى بعض المواقع الالكترونية لشركات في تركيا وألمانيا.

وذكرت المجموعة أن "هذه الهجمات تضرب الأجهزة عبر عدد من مواقع وسائل الإعلام الروسية التي تم اختراقها". وتابعت "استنادا إلى تحقيقاتنا، هناك هجوم يستهدف شبكات المؤسسات باستخدام وسائل مماثلة لتلك المستخدمة خلال هجوم نوت بيتيا".

وكان هجوم "نوت بيتيا" نسخة معدلة من هجوم "بيتيا" للمطالبة بفديات الذي ضرب ملايين الأجهزة العام الفائت وطلب من ضحاياه دفع أموال مقابل استعادة المعلومات على حواسبهم.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG