Accessibility links

الأمم المتحدة: 480 ألفا من الروهينغا لجأوا إلى بنغلاديش


لاجئون من الروهينغا في منطقة بين بورما وبنغلادش

أعلنت الأمم المتحدة أن 480 ألف شخص من أقلية الروهينغا لجأوا إلى بنغلادش منذ 25 آب/أغسطس هربا من أعمال العنف في غرب بورما، بحسب حصيلة جديدة نشرت الثلاثاء.

وتظهر الحصيلة الجديدة قفزة ملحوظة في الأرقام مقارنة مع التقديرات السابقة التي كانت تشير إلى 436 ألف لاجئ.

وأوضحت الأمم المتحدة أن الفارق مرده، إلى حد كبير، وصول 35 ألف لاجئ جديد إلى مخيمين للاجئين لم يردوا في التعداد السابق مع أنهم كانوا على أراضي بنغلادش.

وأعلنت الأمم المتحدة وصول مئات الوافدين الجدد من ولاية راخين في غرب بورما في اليومين الأخيرين.

وتحولت الهجرة الواسعة للاجئي الروهينغا إلى بنغلادش المجاورة إلى حالة طوارئ إنسانية مع محاولة منظمات الإغاثة مساعدة القادمين الجدد الذين يتدفقون بشكل يومي والذين يشكل الأطفال أكثر من نصفهم.

وتتخوف السلطات والمنظمات الإنسانية من أزمة صحية تشكل قنبلة موقوتة مع توافر شروط انتشار وباء الكوليرا والزحار أو الاسهال.

وتفر أقلية الروهينغا من حملة يشنها الجيش البورمي ردا على هجمات نفذها متمردون من الأقلية ذاتها في 25 آب/أغسطس.

XS
SM
MD
LG