Accessibility links

ترامب يوقع قانون الموازنة


الرئيس دونالد ترامب

وقع الرئيس دونالد ترامب صباح الجمعة مشروع قانون الموازنة الفدرالية بعد ساعات على إقراره في الكونغرس إثر مناقشات طويلة في مجلسي الشيوخ والنواب وإغلاق حكومي وجيز.

وكتب الرئيس ترامب على حسابه في تويتر "وقعت مشروع القانون للتو. جيشنا سيكون الآن أكثر قوة من أي وقت مضى. نحب ونحتاج إلى جيشنا وأعطيناهم كل شيء وأكثر. يحدث هذا لأول مرة خلال فترة طويلة. وهذا يعني أيضا مزيدا من الوظائف".

تحديث (8:50 ت.غ)

أقر الكونغرس الأميركي فجر الجمعة مشروع قانون الموازنة الفدرالية لعامين بقيمة 300 مليار دولار يتضمن زيادة مخصصات وزارة الدفاع بنحو 160 مليار دولار وتخصيص حوالي 128 مليار دولار للبرامج غير العسكرية و80 مليار دولار لمساعدة تكساس وفلوريدا وبورتو ريكو في التعافي من الأعاصير التي ضربتها الصيف الماضي.

ووافق مجلس النواب على مشروع بعد ساعات من إقراره في الشيوخ. ويحتاج المشروع إلى توقيع الرئيس دونالد ترامب عليه حتى يصبح قانونا نافذا.

وحصل المشروع على تأييد 78 من أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين والديموقراطيين مقابل معارضة 28 آخرين. ونال المشروع موافقة 240 من أعضاء مجلس النواب مقابل رفض 186 آخرين.

وكان السيناتور الجمهوري راند بول من ولاية كنتاكي قد عطل عملية التصويت في المجلس بسبب اعتراضه على زيادة الدّين الحكومي وقدم تعديلا لم ينل الموافقة.

وأغلقت الحكومة الفدرالية جزئيا بعد منتصف الليل بتوقيت واشنطن إثر نفاد تمويلها بموجب قانون تمويل مؤقت أقره الكونغرس قبل ثلاثة أسابيع.

مزيد من التفاصيل في تقرير زيد بنيامين مراسل "راديو سوا" في واشنطن.

تحديث (الأربعاء 7 فبراير 18:50 ت.غ)

توصل قادة مجلس الشيوخ الأميركي الأربعاء إلى اتفاق بشأن تمويل الموازنة الفدرالية لمدة عامين، ويتضمن زيادة الإنفاق العسكري وتمويل برامج محلية بقيمة حوالي 300 مليار دولار.

ويتضمن الاتفاق تمويل برامج لمساعدة ضحايا الكوارث الطبيعية والبنية التحتية ومكافحة إدمان الأفيون.

وقال زعيم الأغلبية الجمهورية في المجلس ميتش ماكونيل إن الاتفاق هو نتاج مشاورات مكثفة بين قادة الكونغرس والبيت الأبيض.

وقد أدى فشل مجلس الشيوخ في التوصل إلى تسوية حول الموازنة الشهر الماضي إلى إغلاق جزئي للإدارات الفدرالية لمدة ثلاثة أيام. وتنتهي الخميس مهلة التمويل المؤقت الذي أقره الطرفان نهاية الشهر الماضي.

وفيما لم يتبق سوى ساعات على انقضاء المهلة وإغلاق الإدارات الفدرالية، أعلن ماكونيل وزعيم الأقلية الديموقراطية تشاك شومر التوصل إلى اتفاق مدعوم من كلا الحزبين، وأشار الأخير إلى أن جهودا كبيرة بذلت للتوصل إلى "أرضية مشتركة".

XS
SM
MD
LG