Accessibility links

النمو يستمر.. 228 ألف وظيفة جديدة خلال شهر نوفمبر


مدينة نيويورك

واصل الاقتصاد الأميركي تسجيل نمو قوي في الوظائف في تشرين الثاني/ نوفمبر، مع تحقيق مكاسب كبيرة في قطاعات التصنيع والرعاية الصحية والبناء، حسب تقرير حكومي.

وأضاف أرباب العمل 228 ألف وظيفة جديدة في تشرين الثاني/ نوفمبر، أي أكثر بكثير مما توقعه خبراء الاقتصاد، فيما بقيت نسبة البطالة مستقرة عند 4.1 في المئة.

وتظهر النتائج أن أرباب العمل لا يزالون متحمسين لملء الوظائف حتى مع اقتراب أكبر اقتصاد في العالم من تأمين الوظائف للجميع.

وتشكل زيادة الوظائف عاملا يدفع الاحتياطي الفدرالي إلى زيادة معدلات الفائدة الأسبوع القادم في اجتماعه الأخير لهذا العام، بحسب توقعات الأسواق.

لكن رغم النتائج القوية للاقتصاد، يظهر التقرير بعض المؤشرات على أن محرك الوظائف الأميركية خفت سرعته في الأشهر القليلة الماضية.

وكان معدل خلق الوظائف الجديدة هذا العام أبطأ مما سجل في العام 2016 (187 ألف وظيفة في الشهر). وفي الأشهر الثلاثة الماضية تباطأ المعدل إلى 170 ألف وظيفة، أي أدنى من متوسط هذا العام البالغ 174 ألف وظيفة.

وكان الرئيس دونالد ترامب قد تعهد بإضافة 25 مليون وظيفة جديدة خلال عقد من الزمن، من خلال إعادة تنشيط قطاع التصنيع ووضع برنامج لخفض الضرائب يحفز النمو، وتقليص الإجراءات وتطبيق سياسات تجارية جديدة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG