Accessibility links

الولايات المتحدة تمدد إقامة نحو 60 ألف هاييتي


وزير الأمن الداخلي جون كيلي

مددت الولايات المتحدة الترخيص الخاص الذي تمنحه لإقامة وعمل مواطني جزيرة هايتي الواقعة في البحر الكاريبي، ستة أشهر إضافية.

ويشمل القرار الذي أعلنه وزير الأمن الداخلي جون كيلي، نحو 60 ألف شخص، من ضمنهم أولئك المقيمين بشكل غير مشروع في الولايات المتحدة.

وكان هؤلاء في الولايات المتحدة عندما ضرب زلزال مدمر بلادهم في 2010، وحينها منحتهم واشنطن حق الإقامة المؤقتة تحت برنامج "حالة الحماية المؤقتة".

وذكر كيلي في بيان أن هايتي أحرزت تقدما في جبهات عدة منذ الزلزال المدمر، مشيرا إلى أن اقتصاد البلاد يستمر في التعافي والنمو. وترك حوالي 96 في المئة من الهايتيين المخيمات المؤقتة التي نزحوا إليها بعد الزلزال، حسب البيان.

وأشار وزير الأمن الداخلي إلى أنه سيعيد تقييم الظروف بعد ستة أشهر لإصدار قرار حول تمديد فترة الإقامة أو إنهائها.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG