Accessibility links

الخلافات الخليجية.. واشنطن وأنقرة تعرضان الوساطة


ريكس تيلرسون

دعت واشنطن وأنقرة وطهران دول الخليج إلى تسوية الخلافات بينها والحفاظ على وحدتها، بعد أن قطعت السعودية والإمارات والبحرين إلى جانب مصر علاقاتها مع قطر.

وعرضت الولايات المتحدة وتركيا الوساطة من أجل التوصل إلى حل ينهي الخلاف بين هذه الدول.

وقال وزير الخارجية ريكس تيلرسون في مؤتمر صحافي من سيدني الأسترالية تعليقا على قرارات قطع العلاقات مع الدوحة، "بالتأكيد نشجع الأطراف على الجلوس معا ومعالجة هذه الخلافات".

وأوضح تيلرسون أن الولايات المتحدة مستعدة للمساعدة وحث أطراف هذه الأزمة الدبلوماسية على طي صفحة الخلافات.

شراكة مهمة

وفي سياق متصل أكد مسؤول بوزارة الخارجية الأميركية الاثنين أن شراكة الولايات المتحدة مع دول الخليج "مهمة للغاية".

وأضاف المسؤول "كل شركائنا في الخليج مهمون للغاية ونعول على الأطراف للتوصل إلى سبيل لحل خلافاتهم عاجلا وليس آجلا".

أوغلو: يجب أن يتواصل الحوار

وقال وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو خلال مؤتمر صحافي في أنقرة "يمكن أن تحصل مشاكل بين الدول، لكن يجب أن يتواصل الحوار" مضيفا "بالتأكيد، سنقدم أي شكل من أشكال الدعم كي يعود الوضع إلى طبيعته".

وتقيم تركيا علاقات مميزة مع قطر، وعلاقات جيدة مع دول الخليج الأخرى ولاسيما السعودية.

وعلى غرار قطر، غالبا ما توجه إلى تركيا اتهامات بدعم مجموعات منبثقة من تيار الإخوان المسلمين في العالم العربي.

ظريف: الإكراه ليس حلا

ودعت إيران الاثنين من جهتها قطر ودول الخليج المجاورة إلى استئناف الحوار لتسوية الخلافات بينها.

وكتب وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في تغريدة أن "دول الجوار دائمة والجغرافيا لا يمكن تغييرها. الإكراه لم يكن أبدا الحل. الحوار ضروري وخصوصا خلال شهر رمضان الفضيل".

وأجرى ظريف اتصالات هاتفية مع نظرائه التركي والإندونيسي والعراقي والعماني لبحث "التطورات الإقليمية الأخيرة".

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي قال في وقت سابق في بيان إن "تسوية الخلافات بين دول المنطقة، بما فيها المشكلات الحالية بين الدول الثلاث المجاورة لقطر وهذه الدولة، غير ممكن إلا بالسبل السياسية والسلمية وبحوار صريح بين الأطراف".

وكانت البحرين والسعودية والإمارات ومصر قد أعلنت فجر الاثنين قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، وأمهلت رعايا الدوحة 14 يوما لمغادرة أراضيها، احتجاجا على "تدخلات" قطر ومساعيها "لزعزعة" الاستقرار في المنطقة.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG