Accessibility links

دراسة: الأسلحة تقتل 1300 طفل أميركي سنويا


جانب من محل لبيع الأسلحة في مدينة لاس فيغاس بولاية نيفادا

أفادت دراسة أميركية بأن 1300 طفل يقتلون كل عام فيما يصاب حوالي 5800 آخرين بجروح في حوادث بأسلحة نارية في الولايات المتحدة.

الدراسة التي أجرتها المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) استندت في نتائجها إلى مراجعة بيانات رسمية لهذا النوع من الحوادث ما بين 2012 و2014.

وبينت أن 21 في المئة من الإصابات بين هؤلاء الأطفال ناجمة عن حوادث غير مقصودة.

وتوصلت الدراسة إلى أن 53 في المئة من الوفيات كانت جرائم قتل معتمدة، و38 في المئة عمليات انتحار، وستة في المئة حوادث غير مقصودة، وثلاثة في المئة حوادث لسلطات الأمن أو غير محددة السبب.

وأشارت الدراسة التي نشرت في دورية طب الأطفال، إلى أن عدد الضحايا من الأطفال يزيد كلما تقدموا في العمر.

وأكدت المسؤولة في قسم الوقاية من العنف في CDC كاثرين فولر، وفقا لشبكة NBC أن "الوفيات في صفوف الأطفال ما بين عام و17 عاما تجاوزت الوفيات المرتبطة بالتشوهات الخلقية وأمراض القلب والإنفلونزا أو الالتهاب الرئوي وأمراض التنفس".

وأضافت أن الوفيات المرتبطة بالأسلحة النارية تعد سببا ثانيا للوفيات بين الأطفال، فيما تتقدم عليها الوفيات الناجمة عن حوادث السير.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG