Accessibility links

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية الخميس إطلاق مشروع بقيمة 400 ألف دولار لإنقاذ الآثار العراقية في مدينة نمرود التاريخية التي حررتها القوات العراقية، بالتعاون مع معهد سميثسونيان.

وقالت الوزارة في بيان إن المشروع سيساعد هيئة الآثار العراقية وغيرها من الهيئات على القيام بالأعمال الضرورية على الأرض لتوثيق وجلب الاستقرار لمدينة نمرود القديمة التي تقع جنوب الموصل.

وأضاف البيان أن الخبراء في المعهد سيعقدون جلسات مع نظرائهم العراقيين للتعرف على الوضع الحالي في المدينة التي تعرض فيها العديد من الآثار للتدمير على يد مسلحي داعش عندما احتلوها.

وأوضحت الوزارة أن خطة مفصلة سيتم وضعها في ما بعد لكيفية تأمين الآثار العراقية الأخرى في نمرود.

وكانت القوات العراقية قد استعادت المدينة في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي في إطار عملياتها التي انطلقت لاستعادة مدينة الموصل من قبضة التنظيم.

المصدر: وزارة الخارجية الأميركية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG