Accessibility links

شركة أميركية خاصة تطمح إلى غزو القمر


الهبوط على القمر

تأمل شركة "مون إكسبرس" الناشئة في ولاية فلوريدا الأميركية أن تكون أول مؤسسة خاصة ترسل مركبة صغيرة غير مأهولة إلى القمر قبل نهاية العام الحالي.

ومن شأن النجاح في هذا المسعى أن يفتح الباب أمام رحلات منتظمة لنقل التجهيزات العلمية والضرورية لعمليات استكشاف لاستغلال موارد سطح القمر وقدراته التجارية.

وأكد روبرت ريتشارد رئيس مجلس إدارة "مون إكسبرس" وأحد مؤسسيها في العام 2010 في كاب كانافيال: "نستمر في العمل بجهد من أجل احترام هذه المهلة الزمنية"، إلا أنه أقر في مقابلة مع وكالة الصحافة الفرنسية أن "الأمر غير مؤكد نظرا إلى أن الصاروخ لم يبلغ بعد مدار الأرض في الرحلات التجريبية، فيما لم ننته من بناء المركبة".

ومضاعفة الجهود من أجل القيام بأول رحلة في هذه المهلة القصيرة عائدة جزئيا إلى منحة قدرها 20 مليون دولار توفرها مسابقة "غوغل لونار إكس-برايز" ، إلا أن "هذا ليس الدافع الوحيد"، حسب روبرت ريتشاردز.

وللحصول على هذا المبلغ، ينبغي أن تكون المؤسسة خاصة وأن تطلق مركبة إلى سطح القمر قبل 31 كانون الأول/ديسمبر 2017.

وباتت "مون اكسبرس" التي تبدو الأوفر حظا لتحقيق ذلك، من بين خمس شركات وصلت إلى المرحلة النهائية لهذه المسابقة التي شارك فيها في الأساس 33 كيانا خاصا.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG