Accessibility links

حادث المدمرة John S. McCain.. العثور على بقايا البحارة المفقودين


المدمرة USS John S. McCain بعد حادث الاصطدام

أعلن سلاح البحرية مساء الأحد العثور على بقايا البحارة الـ10 الذين فقدوا بعد اصطدام المدمرة USS John S. McCain الأسبوع الماضي بسفينة شحن شرق سنغافورة في المحيط الهادئ.

وتتراوح أعمار الضحايا بين 20 و39 عاما.

وأعفي قائد الأسطول السابع جوزف أوكوين من مهامه إثر حادث التصادم، لا سيما بعد سلسلة من الحوادث المشابهة مؤخرا.

ويقوم سلاح البحرية حاليا بمراجعة عمل أساطيله على مستوى العالم، كما تجري تحقيقات لمعرفة حقائق وظروف التصادم.

تحديث: 6:13 تغ

قالت قوات البحرية الأميركية في بيان الخميس إن البقايا البشرية التي عثرت عليها البحرية الماليزية في 22 آب/ أغسطس داخل مقصورات مغلقة في المدمرة USS John S. McCainالتي تعرضت لحادث في 21 آب/ أغسطس لا تعود إلى أي واحد من البحارة الأميركيين الـ10 المفقودين.

وذكرت البحرية الأميركية على موقعها الإلكتروني أنها خلصت إلى هذا الاستنتاج بعد إجراء فحص طبي لهذه البقايا، مشيرة إلى أنه ستتم إعادتها إلى السلطات الماليزية.

وأشار البيان إلى وصول غواصين إضافيين من وحدة مشاة البحرية الـ15 إلى سنغافورة للمساعدة في جهود البحث.

وانضمت سفن تابعة للبحرية الإندونيسية إلى عمليات البحث والإنقاذ، إضافة إلى طائرة تابعة لسلاح الجو الأسترالي، بينما تتواصل المساعدة المقدمة من جانب البحرية الماليزية والبحرية السنغافورية.

وخرج البحارة الأميركيون الأربعة الذين أصيبوا في حادث التصادم من مستشفى في سنغافورة، ليعودوا إلى مركز قيادة المدمرة، حسب البيان.

ولفت بيان البحرية إلى أنه سيتم إجراء تحقيق لمعرفة حقائق وظروف التصادم.

تحديث: 7:17 تغ

أعلنت البحرية الأميركية الأربعاء إعفاء قائد الأسطول السابع في سلاح البحرية الأميركية من مهامه بعد حادث التصادم بين مدمرة وناقلة تجارية قبالة سنغافورة وأوقع عددا من القتلى، ويضاف إلى سلسلة من الحوادث المشابهة مؤخرا.

وتم إعفاء اللواء البحري جوزف أوكوين من مهامه "بسبب انعدام الثقة في قدرته على القيادة" بحسب بيان البحرية التي عينت الأدميرال فيل سوير بدلا منه.

وتقوم البحرية حاليا بمراجعة عمل أساطيلها على مستوى العالم بعد الحادث الذي وقع الاثنين بين المدمرة " جون أس ماكين" وناقلة نفط أدى إلى فقدان 10 بحارة وإصابة خمسة بجروح.

وتولى الأدميرال أوكوين قيادة الأسطول منذ أيلول/سبتمبر 2015 والتحق بسلاح البحرية منذ 1980. وتقول وسائل إعلام أميركية إنه كان سيتقاعد خلال أسابيع.

تحديث: 15:20 تغ

أكد مسؤولان أميركيان الأربعاء لوكالة أسوشييتد برس أنه سيتم إعفاء قائد الأسطول السابع التابع لسلاح البحرية الأميركية جوزيف أوكوين من منصبه إثر وقوع أربعة حوادث تصادم لسفن حربية في المحيط الهادئ.

وكان آخر هذه الحوادث اصطدام مدمرة أميركية الاثنين بسفينة شحن شرق سنغافورة، ما أدى إلى فقدان 10 بحارة أميركيين وإصابة خمسة آخرين بجروح.

وقال أحد المسؤولين إن إعفاء أوكوين من منصبه سببه "فقدان القيادة ثقتها في قدرته على القيادة".

وأفاد الأدميرال سكوت سويفت من القيادة الأميركية في المحيط الهادئ مساء الثلاثاء بأنه على الرغم من اختلاف ظروف الحوادث الأربعة، فلا يمكن التحقيق في ملابسات كل حادث على حدة.

وتولى أوكوين قيادة الأسطول السابع المتمركز في مدنية يوكوسوكا باليابان في أيلول/ سبتمبر 2015.

واصطدمت المدمرة الأميركية "يو. أس. أس فيتزجيرالد" في 17 حزيران/ يونيو بسفينة شحن ترفع العلم الفلبيني قبالة السواحل اليابانية، ما أدى إلى وفاة سبعة بحارة.

المصدر: أسوشييتد برس

تحديث: 6:17 تغ

أعلن الأدميرال سكوت سويفت من القيادة الأميركية في المحيط الهادئ الثلاثاء العثور على بقايا بشرية داخل مقصورات مغلقة في المدمرة USS John S. McCain التي تعرضت لحادث الاثنين، وقال إن تلك البقايا تعود "لبعض" البحارة الأميركيين.

وكانت المدمرة الأميركية قد اصطدمت بناقلة نفط عملاقة فجر الاثنين قرب أحد موانئ سنغافورة، ما أدى إلى فقدان 10 بحارة أميركيين وإصابة خمسة بجروح فضلا عن أضرار كبيرة في الجزء السفلي منها حيث تدفقت المياه وغرقت بعض الردهات وغرف الاتصال والآلات.

وقال سويفت في مؤتمر صحافي في سنغافورة إن البحرية الماليزية التي تشارك في جهود البحث عن البحارة الذين فقد أثرهم إثر الحادث، تمكنت من العثور على جثة واحدة لم يتم تحديد هوية صاحبها بعد لمعرفة إن كانت تعود لأحد البحارة أم لا.

وتحولت جهود البحث الثلاثاء إلى الأماكن التي اجتاحتها المياه في السفينة.

وأضاف سويفت أن الغواصين تمكنوا من تحديد بقايا بشرية في تلك المقصورات المغلقة خلال عمليات البحث التي قاموا بها الثلاثاء.

وأكد المسؤول العسكري أن عمليات البحث والإنقاذ ستستمر إلى حين استنفاد احتمالات العثور على بحارة.

وكانت المدمرة في طريقها إلى زيارة روتينية لميناء في سنغافورة عندما وقع الحادث.

مدمرة أميركية تتعرض لحادث (الاثنين 21 آب 00:34 ت.غ)

يبحث سلاح البحرية الأميركي عن 10 من بحارته فقد أثرهم جراء اصطدام المدمرة USS John S. McCain بناقلة نفط عملاقة قرب أحد موانئ شرق سنغافورة فجر الاثنين.

وأفادت البحرية بأن الحادث أدى أيضا إلى إصابة خمسة، استدعت إصابات أربعة منهم نقلهم جوا إلى مستشفى في سنغافورة.

وقال الأسطول السابع التابع للبحرية إن الحادث تسبب بأضرار كبيرة في الجزء السفلي من المدمرة، ما أدى إلى تدفق المياه وغرق بعض الردهات.

وأرسلت البحرية الماليزية سفينتين للمشاركة في عمليات البحث عن البحارة المفقودين، فيما تقدم سنغافورة دعما لوجستيا وخصصت قوارب تابعة لبحريتها وخفر سواحلها للمساعدة في جهود البحث عن البحارة الأميركيين.

وقال الرئيس دونالد ترامب في حسابه على تويتر إنه يصلي من أجل سلامة البحارة على متن المدمرة John S. McCain.

وأبدى السيناتور الجمهوري جون ماكين الذي تحمل المدمرة اسم والده وجده تكريما لأدوارهما البطولية في سلاح البحرية خلال الحرب العالمية الثانية، إنه وزوجته سندي يصليان من أجل سلامة البحارة.

ولم ترد معلومات بعد عما إذا أوقع الحادث ضحايا أو أضرارا بناقلة النفط التي كانت تنقل 12 ألف طن من الوقود من تايوان إلى سنغافورة.

تحديث (00:34 ت.غ.)

اصطدمت مدمرة أميركية الاثنين بسفينة شحن شرق سنغافورة، بحسب ما أفادت به البحرية الأميركية في بيان.

وأوضح البيان أن المدمرة USS John S. McCain اصطدمت بسفينة الشحن أثناء قيامها بزيارة روتينية لأحد موانئ سنغافورة، ما أدى إلى فقدان 10 بحارة أميركيين وإصابة خمسة آخرين بجروح.

وأضافت أن المدمرة الأميركية المزودة بصواريخ موجهة تصادمت مع السفينة التجارية "ألنيك أم سي"، مشيرة إلى أن أضرارا لحقت بالمدمرة.

وتابع البيان أن "التقارير المبدئية تشير إلى أن أضرارا بالغة لحقت بالجانب الأيسر الخلفي من John S. McCain"، وأن عمليات البحث والإنقاذ جارية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG