Accessibility links

واشنطن تنفي مد فصائل سورية بدبابات


الدخان يتصاعد فوق إحدى مناطق الرقة خلال معارك بين قوات سورية الديموقراطية وداعش

نفت الولايات المتحدة الخميس تقارير تداولتها وسائل إعلام خلال الأيام الماضية تحدثت عن إرسال واشنطن "دبابات ومئات الشاحنات المحملة بالأسلحة" إلى سورية دعما لوحدات حماية الشعب الكردية.

وأكدت السفارة الأميركية في أنقرة في بيان أن الولايات المتحدة لم تمد أي جهة تقاتل داعش في سورية بدبابات.

وأوضحت أن معظم المساعدات العسكرية الأميركية، التي تتألف بشكل أساسي من "أسلحة خفيفة وذخيرة"، ساعدت عناصر التحالف العربي السوري في قوات سورية الديموقراطية.

وحسب البيان، هناك نسبة أقل بكثير من الأسلحة تعطى للعناصر الكردية في قوات سورية الديموقراطية، وهي كميات محدودة، "ولا تقدّم إلا بسبب أهميتها وحاجتها في تحقيق الهدف المشترك بيننا، أي السيطرة على الرقة وتدمير داعش".

وأضافت السفارة أن الولايات المتحدة تتعامل بـ"شفافية كاملة" مع الحكومة التركية في ما يتعلق بالأسلحة التي يتم تسليمها لوحدات حماية الشعب الكردية.

يذكر أن قوات سورية الديموقراطية هي تحالف عربي-كردي تدعمه واشنطن تمكن من طرد داعش من عدة مدن منذ قيامه نهاية 2015.

المصدر: السفارة الأميركية في أنقرة

XS
SM
MD
LG