Accessibility links

بمشاركة 18 ألف عسكري.. 'سيبر سترايك' تنطلق من بولندا


جندي أميركي خلال تدريبات للناتو في بولندا - أرشيف

بدأ الأحد نحو 18 ألف عنصر من 19 دولة معظمها منضوية تحت راية حلف شمال الأطلسي (ناتو) تدريبات عسكرية سنوية بقيادة الولايات المتحدة لتعزيز الجاهزية القتالية، في بولندا ودول البلطيق.

وتهدف هذه التمارين المسماة "سيبر سترايك" التي تنتشر في إطارها أكبر قوة أميركية في أوروبا منذ الحرب الباردة، إلى طمأنة دول ناتو في أقصى الشرق الذين يتخوفون من التدريبات العسكرية الروسية المتكررة قرب حدودهم والنزاع في أوكرانيا.

وتأتي هذه التدريبات في نسختها الثامنة والتي ستستمر حتى 15 حزيران/يونيو الجاري بعدما تم الكشف عن أن بولندا تدرس مقترحا لنشر قوات أميركية في البلاد بشكل دائم.

وأظهرت وثيقة صادرة عن وزارة الدفاع البولندية هذا الأسبوع أن وارسو قد تدفع ما بين 1.5 مليار وملياري دولار للمساعدة في تغطية تكلفة تمركز وحدة دبابات أميركية في بولندا.

وكثفت الولايات المتحدة تواجدها في الخاصرة الشرقية لحلف شمال الأطلسي وتحديدا بولندا منذ ضم روسيا لشبه جزيرة القرم من أوكرانيا في 2014.

XS
SM
MD
LG