Accessibility links

واشنطن تفرض عقوبات على مسؤولين سوريين


مبنى وزارة الخزانة الأميركية

فرضت الولايات المتحدة الثلاثاء عقوبات على عدد من الأشخاص والهيئات السورية بسبب علاقاتهم بالنظام السوري، في ظل استمرار العنف في البلاد.

وقالت وزارة الخزانة الأميركية إن الأسماء والهيئات التي فرضت عليها العقوبات "تساعد النظام السوري على ارتكاب المجازر في حق المدنيين".

ونشرت الوزارة أسماء عدد من الأشخاص من بينهم إياد وإيهاب مخلوف وسمير درويش ومحمد عباس، بسبب علاقتهم برامي مخلوف ابن خال الرئيس السوري بشار الأسد، الذي تتهمه واشنطن بتمويل العمليات التي يقوم بها النظام ضد المدنيين.

وأوضحت الوزارة أن اللائحة تشمل أيضا شركة الجناح والبستان الخيرية وبنك الشام الإسلامي وتكنولوجيا المعلومات السورية.

وقال مدير مكتب مراقبة الأصول الأجنبية في وزارة الخزانة الأميركية جون سميث إن النظام السوري يواصل هجماته ضد المدنيين، مشيرا إلى أن الوزارة ستواصل فرض عقوباتها على النظام السوري والمرتبطين به، طالما يواصل حملته ضد المدنيين.

وكانت الولايات المتحدة قد فرضت في 24 نيسان/أبريل الماضي عقوبات واسعة على 271 خبيرا كيميائيا وعدد من المسؤولين السوريين ردا على هجوم بغاز السارين في خان شيخون.

المصدر: وزارة الخزانة الأميركية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG