Accessibility links

السلاح الأميركي الرادع.. حاملات الطائرات في صور

فرضت الولايات المتحدة هيمنتها العسكرية بتواجد حاملات طائراتها في بؤر صراع ساخنة حول العالم.
وتعتمد البحرية الأميركية على حاملات طائرات تجعلها قادرة على خوض حروب دون إرسال جنودها للقتال. وتمثل حاملة الطائرات من فئة نيميتز، شريان الأسطول البحري الأميركي، فمجموع مساحة تلك السفن مجتمعة يفوق مساحة ملعب لكرة القدم ثلاث مرات.
هذه أبرز الحاملات:

يو أس أس جورج بوش
تحمل "يو أس أس جورج بوش" اسم الرئيس الـ 41 للولايات المتحدة جورج بوش الأب الذي كان طيارا في البحرية خلال الحرب العالمية الثانية. بدأ تشييد هذه القطعة العسكرية عام 2003 وجرى تدشينها سنة 2009. بلغت تكاليفها 6.2 مليارات دولار، وقاعدة رسوها هي ميناء نورفولك بولاية فيرجينيا.
وعاد 400 بحار لحاملة الطائرات يو أس أس جورج بوش مطلع هذا الشهر بعد انتهاء عمليات صيانة دورية تم فيها تحديث وفحص أنظمتها الملاحية الداخلية.
يو أس أس جون ستينيس
جرى الإعلان عن إطلاقها عام 1995 وهي تحمل اسم سناتور من مسيسيبي يدعى جون ستينيس. تتمثل مهماتها في تنسيق تنفيذ مهمات جوية عسكرية ومساندة القوات القتالية الميدانية.
وعادت هذه الحاملة إلى بحر الصين الجنوبي بعد تصاعد التوتر في المنطقة هذا الشهر، فقد زارها وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر خلال اختتام نحو 7000 جندي أميركي، وتابع مناورة مشتركة مع الجيش الفلبيني.
يو أس أس رونالد ريغان
تعمل بالطاقة النووية وتشرف عليها قيادة القوات البحرية في المحيط الهادي. ويقول قائد هذه الحاملة إن معايير العمل في "فريق البحارة عالية جدا، والنجاح الشخصي ينعكس على قوة الفريق".
وتشهد حاملة الطائرات رونالد ريغان عملية صيانة لمرافقها وأنظمتها ستنتهي خلال الأسابيع القادمة.
اعرض المزيد

مقاتلة تقلع من حاملة الطائرات جورج واشنطن
1

مقاتلة تقلع من حاملة الطائرات جورج واشنطن

حاملة الطائرات رونالد ريغان
2

حاملة الطائرات رونالد ريغان

بحارة على متن حاملة الطائرات يو أس أس جورج واشنطن
3

بحارة على متن حاملة الطائرات يو أس أس جورج واشنطن

حاملة الطائرات يو أس أس جون ستينيس
4

حاملة الطائرات يو أس أس جون ستينيس

المزيد

XS
SM
MD
LG