Accessibility links

بومبيو: انتخابات فنزويلا زائفة


فنزويلي يدلي بصوته

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن انتخابات الرئاسة التي تجرى الأحد في فنزويلا "زائفة"، وسط تنديد من واشنطن بالعملية الانتخابية هناك.

وأوضح بومبيو الأحد عبر "تويتر" أن "هذه الانتخابات الزائفة لا تغير شيئا. نريد أن يحكم الشعب الفنزويلي البلاد... التي تملك الكثير لتقدمه للعالم".

ومن جانبها شددت المتحدثة باسم الوزارة هيذر ناورت على أن انتخابات فنزويلا "غير شرعية".

وأضافت الأحد على تويتر أن "الولايات المتحدة تقف إلى جانب الدول الديموقراطية عبر العالم التي تدعم الفنزويليين وتدعم حقهم في انتخاب ممثليهم من خلال انتخابات حرة ونزيهة".

تحديث (8:11 ت.غ)

وسط مقاطعة المعارضة.. انتخابات رئاسية في فنزويلا

فتحت مراكز الاقتراع في فنزويلا أبوابها الأحد أمام ملايين الناخبين للمشاركة في انتخابات رئاسية تقاطعها المعارضة ويرجح فوز الرئيس نيكولاس مادورو بسهولة فيها.

ويواجه مادورو، وريث المبادئ السياسية لهوغو تشافيز رئيس فنزويلا من 1999 الى 2013، المنشق عن تيار تشافيز هنري فالكون، والقس الانجيلي خافيير بيرتوتشي.

وفتحت مراكز الاقتراع البالغ عددها 14 ألفا و638 مركزا، أبوابها عند الساعة السادسة (1000 ت.غ.) لاستقبال 20.5 مليون ناخب مسجل في هذه الانتخابات المبكرة التي تجري في دورة واحدة.

وإلى جانب المعارضة، ترفض الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ومجموعة ليما، هي تحالف لـ14 دولة في أميركا والكاريبي، هذا الاقتراع وتعتبر أنه ليس ديموقراطيا ولا حرا ولا شفافا.
ومادورو هو الأوفر حظا للفوز في هذا الاقتراع مع أن 75 في المئة من الفنزويليين ليسوا موافقين على إدارته بعدما انهكهم نقص المواد الغذائية والأدوية والمياه والكهرباء ووسائل النقل، إلى جانب غياب الأمن وارتفاع كلفة المعيشة..

ويضاف إلى كل ذلك الرواتب المتدنية التي لا يسمح الحد الأدنى منها بشراء أكثر من نصف كيلوغرام من اللحم.

وتبلغ مدة الولاية الرئاسية في فنزويلا ست سنوات. ويفترض أن تبدأ الولاية المقبلة في 19 كانون الثاني/يناير.

XS
SM
MD
LG