Accessibility links

الجمعية الأميركية للقلب: لا تهمل رياضة المشي


يقلل المشي من الإصابة بسرطان الثدي

يتذرع البعض بعدم كفاية الوقت أو عدم توفر أماكن مناسبة لممارسة رياضة المشي، لكنهم يخسرون رياضة مهمة لصحة الجسد.

في الولايات المتحدة، تحث الجمعية الأميركية للقلب الناس على ممارسة رياضة المشي في "اليوم الوطني للمشي" الذي يصادف الأربعاء الأول من شهر نيسان/أبريل.

وتستغل جهات أميركية عدة اليوم الوطني للمشي من أجل التوعية بالفوائد الكثيرة التي يجنيها المرء من ممارسة هذه الرياضة.

وتؤكد الجمعية أن المشي يعود على من يمارسه بالفوائد التالية:

1 - خفض نسبة الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية.

2 - تحسين مستوى ضغط الدم ومستوى السكر فيه.

3- الحفاظ على توزان الجسم وتجنب السمنة.

4 - تحسين القدرات الذهنية.

5 - التقليل من خطر الإصابة بهشاشة العظام.

7 - خفض مستوى الإصابة بسرطان القولون.

8 - خفض نسبة الإصابة بالسكري من النوع2.

يعمل المشي على تحسين القدرات الذهنية

يعمل المشي على تحسين القدرات الذهنية

وتوصل باحثون من الجمعية الأميركية للسرطان إلى أن المشي يقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي، أحد أكثر السرطانات فتكا بالنساء.

ووجد الباحثون أن النساء اللواتي يمارسن رياضة المشي لفترات تتراوح بين سبع إلى ثمان ساعات أو أكثر في الأسبوع تنخفض معدلات إصابتهن بهذا السرطان إلى 14 في المئة مقارنة مع من لا يمارسن هذا النشاط.

وتفيد نتائج دراسة منشورة على موقع كلية هارفرد الطبية بأن المشي يعزز نظام المناعة لدى الإنسان.

للمشي فوائد على الجسم والدماغ

للمشي فوائد على الجسم والدماغ

وجاء في الدراسة أن المشي يمكن أن يساعد ممارسيه خلال فترات البرد وانتشار الزكام في تجنب الأمراض، فالنساء والرجال الذين يمشون يوميا بمعدل 20 دقيقة في خمسة أيام تقل نسبة الأيام التي يمرضون فيها بـ43 في المئة مقارنة مع من لا يمارسون هذه الرياضة.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG