Accessibility links

ويست فرجينيا.. عمال مناجم سابقون يدرسون البرمجة


جانب من البرنامج التدريبي في ويست فرجينيا

تخلت صناعة الفحم عن حوالي 40 في المئة من قوتها العاملة في السنوات الأخيرة، ما دفع العديد من عمال المناجم السابقين إلى البحث عن عمل في مجالات أخرى.

وفي مقاطعة بون بولاية ويست فرجينيا حيث تعد صناعة الفحم مهنة تتوارثها الأجيال، التحق عدد من عمال المناجم الذين فقدوا وظائفهم ببرنامج مجاني تديره منظمة "Mined Minds" غير الربحية ويهدف إلى تدريبهم ليصبحوا مبرمجين قادرين على تطوير تطبيقات ومواقع وألعاب إلكترونية.

يقول بيلي جاك بازارد، أحد الملتحقين بهذا البرنامج، إنه بدأ العمل بالمناجم عندما كان يبلغ من العمر 18 عاما، بعد إنهاء مرحلة الدراسة الثانوية.

لكن مع تقلص قطاع التعدين بالولاية، فقد بازارد (29 عاما) قبل ثلاث سنوات وظيفته ومنزله وسيارته ولم تكن لديه خطة بديلة.

وفي شهر حزيران/ يونيو الماضي، اشترى عامل المناجم السابق كومبيوترا محمولا والتحق بالبرنامج ليبدأ رحلة التعلم.

وبدأت فكرة Mined Mines من بنسلفانيا عام 2015، لتمتد إلى ويست فرجينيا عندما دعا السناتور جو مانشن المنظمة للعمل بولايته.

وساعد مانشن المنظمة على تأسيس مقر لها بعاصمة الولاية تشارلستون من خلال المنح الفدرالية، معتبرا أن مبادرة كهذه "تعطي ويست فرجينيا الفرصة لتنويع مصادر دخلها"، وفق شبكة CBS.

وحصل حتى الآن 80 شخصا على شهادات برمجة من البرنامج التدريبي الذي ألهم مبادرات أخرى بافتتاح برامج تعليمية مشابهة في أنحاء الولاية.

المصدر: CBS

XS
SM
MD
LG