Accessibility links

قانون معاقبة روسيا.. موسكو منزعجة وترامب ينظر فيه


مجلس النواب الأميركي أثناء التصويت

ندد نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف الأربعاء بتصويت مجلس النواب الأميركي على قانون يفرض عقوبات جديدة على روسيا معتبرا أنه يهدد بتقويض فرص تحسين العلاقات مع موسكو، في وقت قال البيت الأبيض إن الرئيس دونالد ترامب ينظر فيه.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز الثلاثاء في بيان "في حين يدعم الرئيس فرض عقوبات صارمة على كوريا الشمالية وإيران وروسيا فإنه يراجع تشريع المجلس وينتظر وصول حزمة تشريعية نهائية إلى مكتب الرئيس".

وكان مجلس النواب الأميركي قد أقر بشبه إجماع الثلاثاء مشروع قانون يفرض عقوبات جديدة على كل من روسيا وإيران وكوريا الشمالية، لتنتقل الكرة إلى مجلس الشيوخ الذي يتعين عليه إقرار النص بشكل نهائي قبل إحالته إلى البيت الأبيض للمصادقة عليه.

واعتبر ريابكوف أن "ما يحصل مناف للمنطق. معدو مشروع القانون هذا ومؤيدوه اتخذوا خطوة جدية نحو تقويض آفاق تحسين العلاقات مع روسيا"، بحسب ما نقلت عنه وكالة "تاس" الرسمية الروسية.

وقال العضو البارز في مجلس الاتحاد بالبرلمان الروسي الأربعاء قنسطنطين كوساتشيوف على صفحته على فيسبوك إنه بعد التصويت "لن تكون هناك انفراجة" في العلاقات الأميركية الروسية، وتابع "في الحقيقة أصبح تفاقم التدهور في التعاون الثنائي لا مفر منه".

تحديث: 7:00 ت. غ.

أقر مجلس النواب الأميركي بشبه إجماع الثلاثاء مشروع قانون يفرض عقوبات جديدة على كل من روسيا وايران وكوريا الشمالية، لتنتقل الكرة إلى مجلس الشيوخ الذي يتعين عليه إقرار النص بشكل نهائي كي يحيله الكونغرس إلى البيت الأبيض للمصادقة عليه.

وحاز مشروع القانون على تأييد ساحق إذ لم يعترض عليه إلا ثلاثة نواب، في حين صوت لمصلحته 419 نائبا.

ولم يعلن زعماء مجلس الشيوخ موعد مناقشة مجلسهم لمشروع قانون مجلس النواب.

تحديث الثلاثاء 22:13 ت.غ

أشار البيت الأبيض الأحد إلى أن الرئيس دونالد ترامب سيوقع تشريعا قد يقره مجلس النواب هذا الأسبوع ويفرض عقوبات على روسيا وإيران وكوريا الشمالية.

ويفرض هذا التشريع على الإدارة الأميركية الحصول على موافقة الكونغرس قبل رفع أو خفض العقوبات الاقتصادية التي تفرضها واشنطن على موسكو.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارا ساندرز إن الإدارة "تدعم اتخاذ موقف حازم تجاه روسيا، خاصة في ما يتعلق بهذه العقوبات".

وأكدت ساندرز في تصريح لشبكة ABC أن البيت الأبيض سيعمل إلى جانب الكونغرس لتفعيل العقوبات ضد روسيا إلى حين انتهاء الأزمة في أوكرانيا.

ومن المتوقع أن يجتمع مشرعو الكونغرس الثلاثاء للاتفاق على مشروع القانون الذي يفرض عقوبات على روسيا بسبب "تدخلها في انتخابات الرئاسة لعام 2016 واعتداءاتها العسكرية في أوكرانيا وسورية".

ويتضمن المشروع عقوبات اقتصادية ضد طهران وبيونغ يانغ. وتشمل العقوبات على إيران الأشخاص المشاركين في برنامج طهران للأسلحة البالستية والمتعاملين معهم، وتشدد جوانب من حظر بيع الأسلحة لإيران.

وكان مجلس الشيوخ قد أقر مشروع القانون في 15 حزيران/ يونيو الماضي بتأييد 98 عضوا مقابل اعتراض عضوين.

المصدر: أسوشيتد برس/ موقع الحرة

XS
SM
MD
LG