Accessibility links

حرائق غابات جديدة تجتاح جنوب كاليفورنيا


جانب من حرائق الغابات في كاليفورنيا

تحاول فرق الإطفاء في كاليفورنيا السيطرة على أربعة حرائق غابات دمرت مئات المنازل جنوب الولاية.

الحريق الأكبر هو حريق توماس الممتد على مسافة تصل إلى 96 ألف فدان شمالي لوس أنجلس، في مقاطعة فينتورا.

وتمكنت فرق الإطفاء من السيطرة على 20 في المئة من حريق كريك في مقاطعة لوس أنجلس، والذي يغطي حتى الآن حوالي 12,600 فدان.

وأصدرت سلطات كاليفورنيا "التحذير الأرجوانيPurple Alert " نظرا لاشتداد سرعة الرياح بالمناطق التي تجتاحها الحرائق وجفاف الطقس، ما قد يهدد بزيادة سرعة انتشارها إلى مناطق مجاورة.

كما ارتفع عدد الأشخاص الذين تم إجلاؤهم الخميس ليصل إلى 189 ألف شخص، ما دفع حاكم الولاية جيري براون إلى إعلان حالة الطوارئ في المناطق المتضررة.

وأغلقت جامعة كاليفورنيا- لوس أنجلس أبوابها الخميس، إضافة إلى مدرسة من بين كل أربع في المقاطعة.

وكان حاكم كاليفورنيا قد طلب من الحكومة الفدرالية في تشرين الثاني/ نوفمبر 7.4 مليارات دولار لمساعدة ولايته في جهود إغاثة المناطق التي تعرضت لحرائق غابات مدمرة في ثماني مقاطعات في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

واستدعت الحرائق حينها تدخل أكثر من 11 ألف عنصر إطفاء بسبب امتدادها على مساحة 245 ألف فدان وتسببها بتدمير 8800 مبنى.

XS
SM
MD
LG