Accessibility links

حاول إنقاذ طفلة مسلمة.. داعش يقتل أيزيديا


شاهين خلف

بقلم صالح قشطة

صدمة شديدة أصيب بها الشاب ملو خلف (27 عاما) بعد مقتل شقيقه الأكبر شاهين (28 عاما) على يد أحد قناصة تنظيم داعش في الرابع من أيار/مايو عندما كان يرافق قوات الأمن العراقية في حي المشيرفة في مدينة الموصل. وبقي هو في حال صحية حرجة على مدى 10 أيام.

أنقذ طفلة مسلمة!

ولهول مصابه، لم يتمكن الشقيق ملو في البداية من الإجابة على الاتصال الهاتفي الذي أجراه موقع (إرفع صوتك)، فأشار إلى أحد أقاربه هارون رشيد حسن (24 عاما)، الذي نزح من سنجار إلى دهوك بسبب الجرائم التي ارتكبها أفراد تنظيم داعش بحق أهالي بلدته، بأن يوضح ما جرى.

وحسب هارون، كان شاهين يركب السيارة العسكرية من دون ارتداء درعه الواقي، بالتزامن مع قدوم طفلة مسلمة هربت من بطش داعش في الموصل. كانت الطفلة مصابة بجروح في وجهها، فخرج من السيارة لإنقاذ الطفلة، ليصاب بطلقة أحد قناصة داعش في بطنه.

أكمل قراءة قصة ملو كاملة على موقع "إرفع صوتك".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG