Accessibility links

الكوليرا تقتل أكثر من 180 شخصا في اليمن


سيدة يمنية يشتبه في إصابتها بالكوليرا تتلقى العلاج في مستشفى بصنعاء

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الاثنين إن تفشي الكوليرا في اليمن أودى بحياة أكثر من 180 شخصا خلال الأسابيع الأخيرة.

وأبلغ دومينيك ستيلهارت، المسؤول بالصليب الأحمر، الصحافيين في مدينة عدن الساحلية أن 180 شخصا على الأقل قتلوا جراء الإسهال الحاد منذ 27 من نيسان/أبريل وأن هناك 11 ألف حالة أخرى يشتبه في إصابتها بالكوليرا في أنحاء البلاد.

وأعلن الحوثيون حالة الطوارىء في العاصمة اليمنية واعتبروها مدينة "منكوبة" بسبب انتشار وباء الكوليرا فيها، مطالبين بمساعدة خارجية رغم الصعوبات التي تعترض مساعي المجتمع الدولي لإيصال الإغاثة إلى البلد الغارق بالحرب.

وحذرت الأمم المتحدة الاثنين من أن أعداد المصابين بالكوليرا ستشهد تزايدا خلال الأسابيع والأشهر المقبلة، وأن انتشار المرض سيتواصل ليبلغ مناطق جديدة في ظل انهيار النظام الصحي بسبب النزاع.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التي يديرها الحوثيون عن محمد سالم بن حفيظ وزير الصحة في حكومة الحوثيين قوله "إن ما يحدث اليوم يتجاوز قدرات أي نظام صحي متعاف فما بالكم ونحن في هذه الأوضاع الصعبة والمعقدة".

وذكرت الوكالة أن حالات الاشتباه بالكوليرا بلغت 8595 حالة في صنعاء ومحافظات يمنية أخرى في الفترة الممتدة بين 27 نيسان/أبريل و13 أيار/مايو، بينما أكدت الفحوص المخبرية 213 إصابة.

وتظهر بيانات منظمة الصحة العالمية أن العاصمة صنعاء شهدت أكبر عدد من حالات الإصابة تلتها المحافظة التي تقع فيها. كما جرى الإبلاغ عن حالات في مدن يمنية كبرى أخرى منها الحديدة وتعز وعدن.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG