Accessibility links

مقتل بحارين سعوديين في هجوم للحوثيين قبالة اليمن


جنود سعوديون في منطقة على الحدود مع اليمن- أرشيف

أفادت قيادة التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن الثلاثاء بمقتل اثنين من طاقم بارجة حربية سعودية وإصابة ثلاثة آخرين إثر هجوم شنته زوارق يعتليها مقاتلون حوثيون قبالة السواحل الغربية لليمن.

وذكرت القيادة في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية أن الفرقاطة كانت تتفقد ميناء الحديدة الغربي عندما تعرضت لهجوم من "ثلاثة زوارق انتحارية" تابعة للحوثيين.

وأضافت أن الفرقاطة السعودية "قامت بالتعامل مع الزوارق بما تقتضيه الحالة"، إلا أن أحدها اصطدم بمؤخرة السفينة ما أدى إلى انفجار الزورق ونشوب حريق في مؤخرة السفينة تمكن طاقم البحارة من السيطرة عليه وإخماده.

الحوثيون يتبنون الهجوم

وفي بيان نشرته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" المتحدثة باسم الحوثيين، أعلن هؤلاء مسؤوليتهم عن العملية من دون أن يوضحوا طبيعة الهجوم وما إذا كانت شنته قوارب "انتحارية".

وقال البيان نقلا عن "مصدر عسكري" إن "البارجة السعودية تمت إصابتها بدقة عالية بعد عملية رصد دقيق قبالة السواحل الغربية".

صواريخ تلحق أضرارا بمكتب الأمم المتحدة

وفي وقت سابق ذكرت وسائل إعلام سعودية أن صواريخ أطلقها الحوثيون على السعودية ألحقت أضرارا بمكتب الأمم المتحدة في منطقة عسير الجنوبية.

وأوضحت المصادر ذاتها أن المدخل الزجاجي لمبنى المنظمة الدولية تعرض لأضرار جراء صاروخ كاتيوشا أطلقته جماعة الحوثي، مضيفة أنه لم يرد أي تعليق فوري من الأمم المتحدة أو الحوثيين.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG