Accessibility links

الأمم المتحدة تطالب بتحقيق حول 'الحادثة الرهيبة' في اليمن


ضحايا إطلاق النار على المركب قبالة مرفأ الحديدة

طالبت الأمم المتحدة الاثنين بإجراء تحقيق في الهجوم الذي استهدف الأسبوع الماضي قاربا قبالة سواحل اليمن، ما أدى إلى مقتل 42 شخصا معظمهم من المهاجرين.

وقال مفوض الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي في بيان "تبقى العديد من الأسئلة بلا إجابات حول الظروف المحيطة بهذه الحادثة الرهيبة".

وأضاف "ندعو جميع أطراف النزاع إلى إجراء تحقيقات مناسبة لتأمين حصول محاسبة ولمنع هذا من الحصول مرة ثانية".

ونفى التحالف الذي تقوده السعودية ضد الحوثيين في اليمن مسؤوليته عن إطلاق النار على المركب قبالة مرفأ الحديدة الذي يسيطر عليه الحوثيون.

وفي جنيف، أبدى متحدث باسم المنظمة الدولية للهجرة اعتقاده بأن الزورق كان يتجه إلى السودان عند تعرضه للهجوم.

ورغم الحرب والأزمة الإنسانية التي يعانيها، لا يزال اليمن يجتذب اللاجئين الفارين من البؤس من منطقة القرن الإفريقي.

ودعت الصومال التي يحمل معظم الضحايا جنسيتها إلى إجراء تحقيق في الحادثة.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG