سقوط مباني جراء إعصار في الهند
سقوط مباني جراء إعصار في الهند

لقى ما لا يقل عن 42 شخصا حتفهم وانتقل نحو 100 ألف إلى مخيمات الإغاثة، بعد فيضانات وانهيارات طينية نجمت عن أيام من الأمطار الغزيرة في ولاية كيرالا جنوبي الهند، حسبما ذكر تقرير إخباري السبت.
 
ونقلت وكالة برس ترست الهندية للأنباء عن مسؤولين قولهم إنه تم الإبلاغ عن 29 حالة وفاة في مناطق كوزيكود ومالابورام ووياناد منذ يوم الخميس. أقامت السلطات 988 مخيماً للإغاثة تضم 107 ألف و699 شخصًا.

إعصار يضرب الهند ويتسبب في مقتل 42 شخصا

​​
 ونقلت الوكالة عن مسؤول قوله إنه تم انتشال جثث سبعة أشخاص ويخشى أن يكون 15 شخصا محاصرين جراء انهيار طيني في مزرعة شاي في وياناد.
 
وتسبب هطول الأمطار الغزيرة وسط موسم الرياح الموسمية في نفس الوقت من العام الماضي عبر ولاية كيرالا في وفاة 223 شخص ونزوح مئات الآلاف عن منازلهم.
 
استمر جنوب آسيا في مواجهة الكوارث المرتبطة بالأمطار، حيث قتل 160 شخصًا الشهر الماضي في شمال شرق الهند ونيبال وبنغلاديش

ممرضون يجهزون غرف عناية مركزة تجمع العشرات من المصابين في إيطاليا الأكثر تضررا عالميا
ممرضون يجهزون غرف عناية مركزة تجمع العشرات من المصابين في إيطاليا الأكثر تضررا عالميا

أودى وباء كورونا المستجد بحياة أكثر من 40 ألف شخص حول العالم، حتى الآن منذ بداية ظهوره في الصين نهاية ديسمبر الماضي. 

ومن بين الأربعين ألفا، توفي ثلاثة أرباعهم في أوروبا، وفق حصيلة أعدتها فرانس برس استناداً إلى أرقام رسمية، الثلاثاء الساعة 16,20 بتوقيت غرينتش. 

وبلغ إجمالي عدد الوفيات 40057 حالة، بينها 29305 وفيات في أوروبا القارة الأكثر تضرراً من الفيروس. 

وسجل أكبر عدد وفيات في إيطاليا (12428)، تليها إسبانيا (8189)، ثم الولايات المتحدة (3393)، ثم الصين (3305).

ومنذ بدء انتشار الوباء، أصيب 803645 شخصاً بحسب الأرقام الرسمية في العالم، نصفهم في أوروبا (440928)، تليها الولايات المتحدة وكندا مع 172071 حالة و3243 وفاة، ثم آسيا مع 108421 حالة و3882 وفاة.