فيسبوك وضعت أكثر من 65 معيارا لمحاربة المعلومات المضللة
صورة تظهر شعارات تطبيقات بعض وسائل التواصل الاجتماعي من بينها فيسبوك وإنستغرام

قالت فرنسا إنها تشعر بالتفاؤل حيال توقيع منصات للتواصل الاجتماعي مقرها الولايات المتحدة، بما يشمل فيسبوك وسناب شات، تعهدا بمكافحة خطاب الكراهية على الإنترنت رغم تأجيل الأمر في اللحظات الأخيرة.

وكانت فرنسا، التي تستضيف قمة مجموعة السبع في بياريتس، تأمل في البداية في إقناع كبرى شركات مواقع التواصل الاجتماعي بالتوقيع على ما يسمى "ميثاق الإنترنت المفتوح والحر والآمن" الجمعة وفقا للبرنامج الرسمي لأعمال القمة.

لكن المراسم لم تتم وقال راديو أوروبا1 إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب مارس ضغوطا على الرؤساء التنفيذيين لتلك الشركات حتى لا يوقعوا على هذا التعهد علنا.

ونفت واشنطن فيما بعد ممارسة مثل تلك الضغوط. وقال وزير الدولة الفرنسي للشؤون الرقمية سيدريك أو إن التوقيع تأجل فحسب وإنه سيتم يوم الاثنين.

وأضاف "الفكرة في البداية كانت حث المنصات على القدوم إلى بياريتس وحتى الآن تعارض الولايات المتحدة توقيع هذا التعهد".

وتابع قائلا "دبلوماسيا كان أمرا حساسا أن نجعل منصات أميركية تأتي لبياريتس وتوقيع شيء في ظل عدم وجود الرئيس الأميركي هناك".

وقال "لا شك في حقيقة أن شبكات التواصل الاجتماعي ستوقع التعهد".

وفي واشنطن قال مسؤول كبير في إدارة ترامب إن الحكومة الأميركية لم تتخذ موقفا من المبادرة ولم تضغط على الشركات الأميركية من أجل عدم التوقيع.

وأضاف أن شركات القطاع تجمعت للتخفيف من صياغة المبادرة وأن البيت الأبيض لا يزال يقيمها.

 

المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان بيير
البيت الأبيض قال إنه لا يريد تصاعد الصراع في الشرق الأوسط

قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان بيير، الجمعة، إن واشنطن ليس لديها "تعليق" على التقارير عن هجمات إسرائيلية في إيران الليلة الماضية.

وفجر الجمعة، سمعت أصوات انفجارات قرب قاعدة عسكرية في منطقة أصفهان وسط إيران حيث قللت السلطات من تأثيرها، من دون أن تتهم إسرائيل بشكل مباشر بالوقوف وراءها.

وقال البيت الأبيض إنه لا يريد تصاعد الصراع في الشرق الأوسط، مؤكدا أن واشنطن ستواصل مراقبة أسواق النفط والطاقة بعناية.

وكانت وسائل إعلام أميركية نقلت عن مسؤولين أميركيين قولهم إن إسرائيل شنت ضربة على إيران ردا على الهجوم الإيراني الذي استهدفها نهاية الأسبوع الماضي.

وأطلقت إيران ليل السبت الأحد أكثر من 300 صاروخ بالستي ومجنح ومسيرة قالت إسرائيل إنها تمكنت من اعتراضها جميعها تقريباً بمساعدة حلفائها ولم تخلف سوى أضرار محدودة.