الملكة إليزابيث الثانية
الملكة إليزابيث الثانية

قال بيان صادر عن مجلس مستشاري ملكة بريطانيا الأربعاء إن الملكة إليزابيث الثانية وافقت على خطة رئيس الوزراء بوريس جونسون لتعليق عمل البرلمان.

وأكد البيان أن أعمال البرلمان ستتوقف اعتبارا من يوم في الفترة من التاسع حتى الثاني عشر من سبتمبر أيلول وحتى 14 أكتوبر.

وقال البيان "أمرت جلالتها اليوم في المجلس بأن يعلق عمل البرلمان في يوم بين الاثنين التاسع من سبتمبر والخميس 12 من سبتمبر 2019 وحتى الاثنين الرابع عشر من أكتوبر 2019".

وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أعلن الأربعاء تعليق أعمال البرلمان من الأسبوع الثاني في سبتمبر وحتى 14 أكتوبر، أي قبل أسبوعين فقط من الموعد المقرر لبريكست، في خطوة وصفها رئيس مجلس العموم بـ"الفضيحة الدستورية".

واعتبر رئيس مجلس العموم جون بيركو الخطوة بأنها "فضيحة دستورية". واشتهر بيركو خلال ولاية تيريزا ماي بتعطيله تصويتاً جديداً حول اتفاق بريكست الذي توصلت إليه رئيسة الوزراء السابقة مع الاتحاد الأوروبي، مشترطاً تغيير مضمونه، ما دفع لاتهامه بأنه يريد تخريب بريكست.

ومن المقرر أن يستأنف البرلمان أعماله الثلاثاء في دورة برلمانية يبدو أنها ستكون حاسمة.

الشرطة استجوبت الشاب وأطلقت سراحه
الشرطة استجوبت الشاب وأطلقت سراحه

ألقت الشرطة الإسرائيلية القبض على مشجع كرة قدم بعد أن لوح بالعلم الفلسطيني خلال مباراة لكرة القدم، الثلاثاء الماضي، في إسرائيل.

وأفادت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" بأن الشرطة استجوبت الشاب البالغ 18 عاما، وهو من سكان أم الفحم في شمال إسرائيل، الجمعة، للتحقيق في ملابسات رفعه العلم في بداية مباراة فريق هبوعيل أم الفحم ومكابي حيفا.

وقال تقرير لموقع واي نت إن رفع العلم الفلسطيني "أثار غضب الضيوف والمشجعين في الملعب"، لكن لم تحدث أعمال عنف أو اضطرابات.

وأطلقت الشرطة سراح الشاب بشروط بعد استجوابه.

وذكر موقع "تايمز أوف إسرائيل" أن القانون لا يمنع رفع العلم الفلسطيني، لكن الشرطة تعتقل من يفعل ذلك بدعوى تعكير صفو السلام، وهي سياسة اتبعها وزير الأمن القومي، إيتمار بن غفير ومفوض الشرطة، كوبي شبتاي. 

وأشاد بن غفير بالشرطة لاعتقالها الشخص، قائلا: "في عهدي، سيتم التعامل مع أي شخص يؤجج النيران ويدعم الإرهاب بقسوة ودون تسامح مطلقا".