الصحفي الروسي إيفان غولونوف
الصحفي الروسي إيفان غولونوف

فاز الصحفي الروسي المختص في التحقيقات إيفان غولونوف، بجائزة آنا بوليتكوفسكايا للشجاعة الاحترافية، والتي تقدمها منظمة "حقوق الإنسان للوصول لجميع النساء في الحرب" التي تأسست سنة 2013.

وكان غولونوف قد تعرض للاعتقال بتهم ملفقة غير مشروعة بحيازة مخدرات والمشاركة في تنظيم احتجاجات، وتجمعات حاشدة في موسكو، شهر يونيو الماضي.

وقال غولونوف، البالغ من العمر 36 عاما، وهو يستلم الجائزة التي تسمى أيضا "جائزة كاميرتون" في حفل خاص أقيم في موسكو أمس الأحد 8 سبتمبر، إنه يأمل ألا يواجه أي شخص الموقف الذي عاشه في يونيو.

وأضاف: "هذه ليست جائزتي وحدي، إنها لنا جميعا".

إيفان غولونوف لدى اعتقاله في يونيو 2019

وألقت شرطة موسكو القبض على غولونوف في يونيو بتهم تتعلق بالمخدرات، ولكنها أفرجت عنه بعد أيام إثر موجة غضب شعبي، نظمها زملاء المهنة، وإعلاميون معارضون معروفون في روسيا.

وأطلق اتحاد الصحفيين الروس جائزة كاميرتون  في عام 2013 تكريما لصحيفة التحقيق البارزة، آنا بوليتكوفسكايا، التي اغتيلت بالقرب من شقتها في موسكو في عام 2006.

وتُمنح الجائزة للصحفيين لشجاعتهم والالتزام بمبادئ حرية التعبير.

عمّان اعتبرت أن تصريحات النائب "تعكس موقفا عنصريا يتوهم إمكانية حل القضية الفلسطينية على حساب الأردن"
عمّان اعتبرت أن تصريحات النائب "تعكس موقفا عنصريا يتوهم إمكانية حل القضية الفلسطينية على حساب الأردن"

أعلنت وزارة الخارجية الأردنية، الخميس، أنها استدعت سفير هولندا لدى عمّان وأبلغته رسالة احتجاج "شديدة اللهجة" إثر تصريحات لنائب هولندي تؤيد قرار الكنيست الإسرائيلي رفض قيام دولة فلسطينية واعتبر فيها أن "الأردن هو فلسطين".

وقالت الوزارة في بيان إنها استدعت مساء الخميس السفير، هاري فيرفاي، "لنقل رسالة احتجاج شديدة اللهجة إلى حكومته إثر تصريحات النائب المتطرف الهولندي اليميني، غيرت فيلدرز، والتي تتماهى والقرار المدان الصادر عن الكنيست الإسرائيلي أمس (الأربعاء)".

وتبنى البرلمان الإسرائيلي، ليل الأربعاء الخميس، قرارا يرفض "قيام دولة فلسطينية".

وقال فيلدرز عبر حسابه على موقع "إكس" مستخدما وسم "الأردن هو فلسطين" إن "هذا القرار (قرار الكنيست) تاريخي بالفعل".

وأضاف أن "التاريخ يعلمنا أن الدولة الفلسطينية الحقيقية والوحيدة هي الأردن. ليس يهودا والسامرة، بل المملكة الأردنية الهاشمية الحالية".

واعتبرت الخارجية الأردنية أن تصريحات فيلدرز "تعكس موقفا عنصريا يتوهم إمكانية حل القضية الفلسطينية على حساب الأردن".

ونقل البيان عن الناطق الرسمي باسم الوزارة، سفيان القضاة، قوله إن سفير هولندا "أُبلغ رسالة احتجاج لنقلها على الفور لحكومته، تتضمن المطالبة باتخاذ الحكومة الهولندية موقفا واضحا بإدانة هذه التصريحات التي تتناقض وعلاقات الصداقة والاحترام المتبادل بين البلدين".

وقال القضاة إن "التصريحات التحريضية التي أطلقها هذا البرلماني العنصري معدومة القيمة والأثر القانوني وتمثل انتهاكا للقانون الدولي وتعكس ثقافة كراهية عنصرية يجب محاربتها".

وكانت وزارة الخارجية الأردنية أدانت في بيان، الخميس، قرار الكنيست، مشددة على أنه "يشكل انتهاكا جديدا وخطيرا للقانون الدولي وإمعانا في تحدي المجتمع الدولي".

كما دان وزير خارجية الأردن، أيمن الصفدي، ونظيره المصري، بدر عبد المعطي، خلال مباحثات عقداها في عمّان، الخميس، قرار الكنيست واعتبرا أنه يشكل "تصعيدا خطيرا وخرقا للقانون الدولي".

وأكدا أنه "دليل آخر على تقويض إسرائيل كل جهود تحقيق السلام العادل والشامل".

واعترفت ثلاث دول أوروبية هي إسبانيا وإيرلندا والنرويج بدولة فلسطين في مايو، تبعتها أرمينيا في يونيو، لتنضم إلى غالبية الدول الأعضاء في الأمم المتحدة والتي اعترفت بدولة فلسطين.