عناصر في الشرطة الصينية- أرشيف
عناصر في الشرطة الصينية- أرشيف

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية الخميس أن مواطنين أميركيين أوقفا في إقليم بشرق الصين، بدون أن تحدد سبب اعتقالهما.

وقال مسؤول في الخارجية الأميركية "نحن على علم بتوقيف مواطنين أميركيين اثنين في جيانغسو (الصين) وباتهامات وجهتها إليهما سلطت الإقليم".

ولم توضح الوزارة هذه الاتهامات، ولم تذكر سوى اسم أحدهما وهو امرأة تدعى أليسا بيترسن، مؤكدة أنها تتلقى مساعدة قنصلية.

وبيترسن هي مديرة شركة تحمل اسم "تشاينا هورايزونز" (آفاق الصين) وتوظف معلمين لتدريس اللغة الإنكليزية في الصين، كما ذكر الموقع الالكتروني لهذه الشركة المتمركزة في الولايات المتحدة.

وقالت الشركة في بيان وضع في 12 أكتوبر على صفحتها على فيسبوك أن بيترسن ومالك الشركة جاكوب هارلان موقوفان "منذ 13 يوما وقد يبقيان كذلك لأشهر إن لم يكن لسنوات". وأكدت أنهما "يواجهان اتهامات كاذبة".

وفتحت عائلتاهما صفحتي دعم لهما على الأنترنت.

وذكر موقع دعم بيترسن أن الشابة التي اعتقلت في 27  سبتمبر متهمة بمساعدة "أشخاص على عبور الحدود بطريقة غير مشروعة"، موضحة أنها محتجزة في سجن في مدينة جينغجيانغ في أقليم جيانغسو.

أما موقع دعم جاكوب هارلان الأب لخمسة أولاد، فيوضح أنه اعتقل في 28 سبتمبر نع ابنته البالغة من العمر ثماني سنوات في ويفانغ في شاندونغ (شرق)، موضحا أنه تمت إعادة الطفلة إلى الولايات المتحدة بعد ذلك.

قفز عدد الإصابات في تركيا بواقع الثلث في يوم واحد إلى 5698 وزاد عدد الوفيات إلى 92
قفز عدد الإصابات في تركيا بواقع الثلث في يوم واحد إلى 5698 وزاد عدد الوفيات إلى 92

أوقفت تركيا جميع القطارات بين المدن وقللت عدد رحلات الطيران الداخلية يوم السبت ضمن تدابير لاحتواء تفشي فيروس كورونا سريع الانتشار بعدما قفز عدد الإصابات في البلاد بواقع الثلث في يوم واحد إلى 5698 وزاد عدد الوفيات إلى 92.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان دعا الجمعة إلى "حجر صحي طوعي" يبقى بموجبه الأتراك في منازلهم باستثناء التسوق أو للاحتياجات الأساسية.

وأعلن أردوغان إجراءات جديدة لاحتواء الفيروس، قائلا إنه تقرر وقف جميع رحلات الطيران الدولية وأن يكون السفر بين المدن خاضعا لموافقة حكام الأقاليم.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية التركية بلال إكشي إن الرحلات الداخلية ستُقلع فقط من أنقرة وإسطنبول إلى مدن كبرى محددة حتى منتصف ليل السبت.

وأضاف أن الركاب سيكونون بحاجة إلى الحصول على إذن من مكتب الحاكم بعد الساعة 1400 بتوقيت غرينتش.

وكتب إكشي على تويتر "اعتبارا من يوم السبت الساعة 23:59 سيتم تنفيذ رحلاتنا الداخلية من مطار إسطنبول ومطار إيسنبوغا في أنقرة.. سيتم إعداد قائمة الرحلات الداخلية لدينا والإعلان عنها خلال اليوم".

وأغلقت العاصمة التركية أنقرة البارات، والمدارس، والكافيهات، ومنعت صلاة الجماعة وعطلت المناسبات الرياضية ورحلات الطيران، ونصحت بعدم تجوال المسنين في إسطنبول.

وكان خبراء صحة عالميون قالوا في وقت سابق إن "الأنباء التي ترد من تركيا مقلقة"، بعد تصاعد الإصابات بفيروس كورونا.

ولم تتخذ تركيا أية إجراءات تجاه نحو 20 ألف شخص دخلوا البلاد مؤخرا، ماعدا إجراء فحوص حرارة بسيطة، ثم سمح لهم بالانطلاق إلى كل أنحاء البلاد، وفقا لخبراء في مجال الصحة في تركيا.