قتلت رفقة والديها وشقيقها في انهيار إحدى المباني
قتلت رفقة والديها وشقيقها في انهيار إحدى المباني

لقيت خطيبة نجل الوزراء الألباني مصرعها في الزلزال القوي الذي ضرب البلاد، الثلاثاء، وأودى بحياة عشرات.

وأكد مكتب رئيس الوزراء، إيدي راما، أن كريستي ريتشي قتلت رفقة والديها وشقيقها في انهيار أحد المباني في مدينة دوريس الساحلية.

وأكد غريغور راما، ابن رئيس الوزراء، بدروه على انستغرام مقتل خطيبته.

وكتب غريغور " أقرب إنسان إلى قلبي كان من بين ضحايا هذه المأساة"، وأضاف أنه تم العثور على جثة خطيبته مع جثث والديها وشقيقها تحت الأنقاض".

وضرب زلزال قوي ألبانيا شدته 6.4 درجة ووقعت أكثر من 500 هزة ارتدادية بعد الزلزال تجاوزت شدة بعضها خمس درجات، وارتفع عدد القتلى إلى 49.

 وقال رئيس الوزراء  إن 25 شخصا لقوا حتفهم في دورس و23 في ثوماني بشمال البلاد وواحدا في بلدة لاك.

وأضاف أن الزلزال ألحق أضرارا شديدة بأكثر من 700 منزل في دورس ودمر 12 وسبب تشققات وتصدعات في أكثر من 200 مبنى سكني.

وذكر راما أن الزلزال شرد أكثر من 5000 شخص، يجري إيواؤهم في فنادق ومدارس وقاعات رياضية وأماكن إيواء مؤقت أخرى.

وبحث عمال الإنقاذ في ألبانيا عن ناجين محتملين تحت أنقاض فندق يطل على البحر الأدرياتيكي، الجمعة، بعد ثلاثة أيام من زلزال دمر المبنى الذي كان مؤلفا من ستة طوابق ومباني أخرى كثيرة في مدينة دورس الساحلية ومناطق محيطة بها.

وفندق ميرا ماري هو الموقع الوحيد الآن الذي لا يزال يواصل عمال الإنقاذ البحث فيه. وقالت فرق البحث التي جاءت من صربيا والجبل الأسود ومقدونيا الشمالية إن من المعتقد أن راقصة دفنت تحت الأنقاض.

ولاء البوشي وزيرة الشباب والرياضة تعلن إصابتها بفيروس كورونا
ولاء البوشي وزيرة الشباب والرياضة تعلن إصابتها بفيروس كورونا

أعلنت وزيرة الشباب والرياضة السودانية ولاء البوشي، على صفحتها على موقع تويتر إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وقالت البوشي في رسالتها على تويتر: "تأكدت هذا المساء من إصابتي بفيروس كورونا.. سألتزم بالإجراءات الصحية اللازمة، كما قمت بإبلاغ من قابلني الفترة الفائتة للالتزام بالحجر الصحي لمدة أربعة عشر يوما".

وأضافت: "الرجاء الالتزام بموجهات وزارة الصحة والحرص على تجنب التجمعات، فالانتشار المجتمعي يتطلب المزيد من الإجراءات الوقائية. نسأل الله في هذه الأيام المباركة أن يرفع الوباء والبلاء وأن يحفظكم جميعا".

وتعد هذه ثاني إصابة في الحكومة السودانية بعد إعلان وزير البنى التحتية والنقل، هاشم بن عوف، إصابته بفيروس كورونا، في مطلع شهر مايو الجاري، كما أعلن منذ يومين، القيادي بحزب البعث العربي، ومدير مواصلات الخرطوم، محمد ضياء الدين إصابته بالفيروس.

من جانبه، أعلن محمد الفكي سليمان، عضو مجلس السيادة الانتقالي السوداني والناطق الرسمي باسم المجلس، وضع نفسه في الحجر الرسمي، فقد كان مع الوزيرة خلال الأيام الماضية في رحلة عمل رسمية في عدد من الولايات السودانية.

وكتب سليمان على حسابه على تويتر: " اخطرتني وزيرة الشباب والرياضة ولاء البوشي؛ بخضوعها لفحص فيروس كورونا المستجد (كوفيد ١٩)، وأن نتيجة فحصها إيجابية من الفحص الأول، بما أننا كنا في رحلة عمل رسمية شملت ولايات كسلا، القضارف".

وتابع: "قررت الدخول في عزل طبي لمدة أسبوعين وإجراء الفحوصات الطبية اللازمة، وأبلغت الطاقم المرافق لنا في الرحلة باتخاذ الإجراءات الصحية اللازمة، أطمئن الجميع أنني بخير، حفظ الله بلادنا ورفع عنا البلاء".

يذكر أن وزارة الصحة السودانية أعلنت يوم الأحد تسجيل 256 إصابة جديدة و9 حالات وفاة، ليرتفع عدد الإصابات إلى 3628 حالة إصابة و146 حالة وفاة.