السودان يعزز الأمن ويراجع قوانين الإرهاب بعد محاولة اغتيال حمدوك
خاطبت اﻠﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﺴﻴﺎﺩﻱ في السودان، ﻟﻼﺿﻄﻼﻉ ﺑﺎﻻﺟﺮﺍءﺍﺕ ﺍﻟﻼﺯﻣﺔ ﺣﻴﺎﻝ ﺍﻟﺤﺎﺩﺛﺔ

دعت ﺭﺋﻴﺴﺔ قضاة السودان، ﻧﻌﻤﺎﺕ ﻋﺒﺪ ﷲ، الخميس، جميع ﺍﻟﻘﻀﺎﺓ إلى خوض إﺿﺮﺍﺏ عام ﻋﻦ ﺍﻟﻌﻤﻞ، احتجاجا على "ﺍﻋﺘﺪﺍء ﺿﺎﺑﻄﻴﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ ﺑﺮﺗﺒﺔ ﻣﻼﺯﻡ ﻋﻠﻰ ﻗﺎﺿ ﻓﻲ مدينة ﺍﻟﻔﺎﻭ، بمحافظة القضارف، ﺃﺛﻨﺎء ﺗﻮﺍﺟﺪﻩ ﺑﻤﺤﻄﺔ ﻭﻗﻮﺩ". 

وقالت في رسالتها إلى قضاة البلاد، ان الإضراب سيستمر  إلى ﺣﻴﻦ ﺻﺪﻭﺭ ﺗﻮﺟﻴﻬﺎﺕ ﺃﺧﺮﻯ. 

وخاطبت اﻠﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﺴﻴﺎﺩﻱ في السودان، ﻟﻼﺿﻄﻼﻉ ﺑﺎﻻﺟﺮﺍءﺍﺕ ﺍﻟﻼﺯﻣﺔ ﺣﻴﺎﻝ ﺍﻟﺤﺎﺩﺛﺔ ﻭﻁﺎﻟﺒﺖ ﺑـ"ﻤﺤﺎﺳﺒﺔ ﺍﻟﻘﻮﺓ ﺍﻟﻤﻌﺘﺪﻳﺔ إﺩﺍﺭﻳﺎ ﺑﻤﺎ ﻳﺘﻨﺎﺳﺐ ﻣﻊ ﺟﺴﺎﻣﺔ ﺍﻟﺤﺎﺩﺛﺔ ﺗﻤﻬﻴﺪﺍ ﻟﻤﺜﻮﻟﻬﻢ ﺃﻣﺎﻡ ﺍﻟﻘﻀﺎء ﺍﻟﻌﺎﺩﻝ ﻭﺧﺼﻮﻋﻬﻢ ﻟﻠﻤﺤﺎﻛﻤﺔ ﻭﺍﺻﺪﺍﺭ ﻣﺎ ﻳﻠﺰﻡ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﻮﺟﻴﻬﺎﺕ ﺍﻟﺼﺎﺭﻣﺔ ﻟﻜﻞ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻨﻈﺎﻣﻴﺔ".

ﻭأفادت ﻓﻲ ﺍﻟﺘﻮﺟﻴﻪ ﺍﻟﺬﻱ ﺑﻌﺜﺖ ﺑﻪ ﺍﻟﻰ ﻛﺎﻓﺔ ﺍﻟﻤﺤﺎﻛﻢ، ﺃﻥ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺤﺎﺩﺛﺔ ﺗﻤﺜﻞ "ﺍﻧﺘﻬﺎﻛﺎ ﺻﺎﺭﺧﺎ ﻭﺗﻌﺪﻳﺎ ﺳﺎﻓﺮﺍ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺒﺎﺩﺉ ﺍﻟﺪﺳﺘﻮﺭﻳﺔ ﻭﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻴﺔ ﻭﻋﻠﻰ ﻫﻴﺒﺔ ﺍﻟﺴﻠﻄﺔ ﺍﻟﻘﻀﺎﺋﻴﺔ".

ﻭﺍﻋﺘﺒﺮﺕ ﺃﻥ ﺍﻟﻤﺴﺎﺱ ﺑﺎﻟﻘﺎﺿﻲ ﻭﺍﻻﻋﺘﺪﺍء ﻋﻠﻴﻪ "ﺇﻋﺘﺪﺍء ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻘﻀﺎء ﻓﻲ ﺍﻟﺒﻼﺩ ﻛﻠﻬﺎ ﻭﻧﻮﻫﺖ ﺍﻟﻰ ﺃﻥ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﺪﺳﺎﺗﻴﺮ ﻭﺍﻟﻘﻮﺍﻧﻴﻦ ﻭﺍﻷﻋﺮﺍﻑ ﺍﻟﺪﻭﻟﻴﺔ ﺗﺘﻔﻖ ﻋﻠﻰ ﻭﺟﻮﺏ ﺍﺣﺘﺮﺍﻡ ﺍﻟﻘﻀﺎة ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﻛﺎﻓﺔ ﻣﺆﺳﺴﺎﺕ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﻭﺃﺟﻬﺰﺗﻬﺎ ﺳﻮﺍء ﻛﺎﻥ ﻣﺪﻧﻴﺔ ﺃﻭ ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ، مردفة  ان "ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻻﻳﺤﺘﺮﻡ ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻟﻘﻀﺎء ﻫﻲ ﻗﻄﻌﺎ ﻟﻴﺴﺖ ﺩﻭﻟﺔ".

ﻭﺃﺩﺍﻧـﺖ ﺍﻻﻋﺘﺪﺍء ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻘﺎﺿﻲ ﻭﺃﻛـﺪﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﺫﺍﺗـﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﺳﺘﻘﻼﻟﻴﺔ ﻭﻫﻴﺒﺔ ﺍﻟﻘﻀﺎء ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺎﺋﻞ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻤﺜﻞ ﻣﺮﺗﻜﺰﺍ ﺃﺳﺎﺳﻴﺎ ﻟﻤﺴﺘﻘﺒﻞ ﺍﻟﻌﺪﺍﻟﺔ ﺑﺎﻟﺒﻼﺩ ﻭﺍﻧﻬﺎ ﺍﻟﻀﺎﻣﻦ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﻲ ﻻﻁﻤﺌﻨﺎﻥ ﺍﻟﻤﻮﺍﻁﻨﻴﻦﻋﻨﺪ ﻟﺠﻮﺋﻬﻢ ﻟﻠﻘﻀﺎء، ﻭﺷﺪﺩﺕ ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﺍﻟﺤﺎﺩﺛﺔ ﺗﻤﺜﻞ ﺧﻄﺎ ﻓﺎﺻﻼ ﺑﻴﻦ ﻣﺎ ﻛﺎﻥ ﻳﺤﺪﺙ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ ﻣﻦ ﺗﺠﺎﻭﺯﺍﺕ ﻭﺑﻴﻦ ﻣﺎﻫﻮ ﻭﺍﺟﺐ ﺍﺗﺨﺎﺫﻩ ﻣﻦ ﺗﺪﺍﺑﻴﺮ ﺗﺤﻔﻆ ﻟﻠﻘﻀﺎء ﻫﻴﺒﺘﻪ. 

وكان "المجلس الانتقالي السيادي"، قد عين القاضية في المحكمة العليا بالسودان، نعمات عبد الله، رئيسة للقضاء في السودان، أكبر هيئة مهنية استشارية وحكومية، تدجمع قضاة السودان. 

 

الخارجية الأميركية كانت قد أدرجت المولى على لائحة الإرهاب منتصف مارس
الخارجية الأميركية كانت قد أدرجت المولى على لائحة الإرهاب منتصف مارس

رحب وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الاثنين، بإدراج مجلس الأمن الدولي، زعيم تنظيم داعش الإرهابي، المدعو أمير محمد عبد الرحمن المولى، على لائحة العقوبات.

وقال بومبيو في تغريدة على تويتر، إن الولايات المتحدة ترحب بهذا الإدراج، وأضاف أنها "خطوة هامة اتخذها المجتمع الدولي لضمان إلحاق الهزيمة الدائمة بداعش".

 

وقد أدرج مجلس الأمن الدولي، في وقت سابق، المولى، على لائحة العقوبات.

وقررت لجنة العقوبات في المجلس، إدراج المولى وهو عراقي الجنسية، على لائحة العقوبات بموجب القرار رقم 2368 الخاص بفرض عقوبات على تنظيمي داعش والقاعدة، بتهمة "التخطيط لأنشطة نيابة عن داعش والقاعدة وتمويل هذه المنظمات".

وذكرت اللجنة أن "المولى لعب دورا في اختطاف الإيزيديات وقتلهن والاتجار بالبشر".

يشار إلى أن الخارجية الأميركية أدرجت المولى على لائحة الإرهاب في منتصف مارس الماضي.

وفي 27 أكتوبر من العام الماضي، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مقتل أبو بكر البغدادي في عملية خاصة نفذتها قوات بلاده، شمال غربي سوريا.