In this courtroom drawing, Brenton Tarrant, the man accused of killing 51 people at two Christchurch mosques on March 15, 2019…
برنتون تارانت يقر بالذنب في الهجوم الذي راح ضحيته 51 شخصا

أقر مرتكب مجزرة مسجدي نيوزيلندا، التي وقعت في مارس من العام الماضي، بالذنب في كل التّهم الموجّهة إليه، بحسب ما أعلنته الشرطة الخميس.

وبعد مرور نحو عام على مجزرة مسجدي مدينة كرايستشيرش النيوزيلندية، والتي أودت بـ 51 شخصاً وإصابة 40 آخرين، قال مفوض الشرطة مايك بوش في بيان إن المتهم برنتون تارانت، وهو مواطن أسترالي، "أقر بالذنب في 51 تهمة بالقتل و40 تهمة بالشروع في القتل واتهام واحد بالتورط في عمل إرهابي".

وكانت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن قد قالت قبل أيام إن البلاد "تغيرت جذريا" منذ الهجوم.

وواجه تارانت 92 تهمة في ما يتعلق بالهجوم على المسجدين لكنه ظل يدفع ببراءته، ويمثل إقراره بالذنب مفاجأة في سياق المحاكمة التي استمرت نحو عام.

 

 

 

رفعت السلطات الصينية إجراءات الإغلاق التي فرضت قبل شهرين على ووهان التي انطلق منها كورونا المستجد
رفعت السلطات الصينية إجراءات الإغلاق التي فرضت قبل شهرين على ووهان التي انطلق منها كورونا المستجد

تدفق آلاف الأشخاص إلى محطة القطارات في ووهان وسط الصين للمغادرة، بحسب ما أفادت به وكالة فرانس برس، بعدما رفعت السلطات إجراءات الإغلاق التي فرضت قبل شهرين على المدينة التي تعد مركز انطلاق وباء كوفيد-19.

وعند منتصف الليل بالتوقيت المحلي (16:00 ت.غ) رفعت السلطات القيود التي كانت تمنع السكان من مغادرة ووهان، وهي خطوة في اتجاه انتهاء الأزمة الصحية في الصين.

ومنذ 23 يناير لم يكن يسمح لسكان المدينة البالغ عددهم 11 مليونا بمغادرتها، فيما تقطعت السبل بأكثر من 100 مليون عامل زاروا مسقط رأسهم لقضاء عطلة العام القمري الجديد.

وحتى بعد أن عكس الحزب الشيوعي الحاكم المسار في أوائل مارس، وبدأ السماح بإعادة فتح بعض الشركات، بقيت قيود السفر قائمة كما هي في العديد من المناطق، ما أبقى العمال بعيدا عن أعمالهم.

والثلاثاء، تحقق ما كانت الصين تنتظره منذ ثلاثة أشهر. فللمرة الأولى لم تسجل أي وفاة جديدة في حصيلتها اليومية، منذ ظهور الفيروس. 

وسجلت في الصين 82665 إصابة بكوفيد-19 وفق الأرقام الرسمية، في حين أعلنت وفاة 3335 شخصا. وتجاوز عدد المصابين حول العالم الذي انتشر الوباء في جميع أقطاره مليونا و381 ألفا، فيما بلغ عدد من خسروا معركتهم مع الفيروس الجديد 78269.