توفي محمود جبريل في القاهرة عن عمر 68 عاما
محمود جبريل توفي في القاهرة عن عمر 68 عاما

أعربت سفارة الولايات المتحدة في ليبيا الأحد عن الحزن والأسى لوفاة رئيس الوزراء السابق محمود جبريل بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

ودعت السفارة في تغريدة عبر حسابها في تويتر جميع الليبيين إلى التفكير بإرث الدكتور جبريل وسعيه لضمان مستقبل ديمقراطي وأمن للبلاد.

وتوفي جبريل (68 عاما) في القاهرة حيث كان يعيش خلال الفترة الماضية، وأدخل المستشفى في 25 مارس لمستشفى هناك بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وكان قد ترأس الحكومة الانتقالية للمجلس الوطني الليبي بعد الإطاحة برئيس البلاد معمر القذافي آنذلك في مارس 2011.

ودعا جبريل في رسالة للأمين العام المتحدة قبل وفاته بأسبوعين طلب فيها عدم رفع الأمم المتحدة أيديها عن الأصول الليبية.

وقبل الثورة في ليبيا كان قد عمل في مجلس التخطيط الوطني ومجلس التطوير الاقتصادي.

وفي انتخابات يوليو في 2012 في ليبيا حصل تحالف القوى الوطنية بقيادة على 39 مقعدا من أصل ثمانين في المجلس.
 

 الرئيس الروسي بوتن على علم بهذه المخيمات ويتسامح معها على الأقل
الرئيس الروسي بوتن على علم بهذه المخيمات ويتسامح معها على الأقل

أكمل عدد من الشبان أعضاء اليمين المتطرف الألماني تدريبات شبه عسكرية في روسيا، وفق ما نقلت مجلة "فوكس" الألمانية عن مصادر مخابراتية.

ووفق تقرير المجلة ينتمي هؤلاء الشبان إلى الحزب الوطني الديمقراطي اليميني وحزب الطريق الثالث.

وقال التقرير إن هؤلاء اليمينيين يتدربون في معسكر خاص بالقرب من مدينة سان بطرسبرغ الروسية على استخدام الأسلحة والمتفجرات والقتال العسكري.

وذكر التقرير أن المعسكر الذي يطلق عليه اسم حزبي تديره الحركة الإمبراطورية الروسية اليمينية المتطرفة التى تزعم أنها تقاتل من أجل "غلبة العرق الأبيض".

وأضافت الولايات المتحدة الحركة إلى قائمة الجماعات الإرهابية العالمية في أبريل، لأنها "قدمت تدريبا شبه عسكري لدعاة تفوق البيض والنازيين الجدد في أوروبا".

وانضم العديد من الخريجين، بمن فيهم السويديون والفنلنديون، في وقت لاحق إلى الميليشيات الروسية في شرق أوكرانيا.

وذكر التقرير أنه تم إبلاغ السلطات الألمانية من قبل المخابرات بتدريب شباب اليمين المتطرف الألماني في روسيا، بيد أنها لا تستطيع حظر السفر إلى سان بطرسبرغ لأسباب قانونية.

وتفترض السلطات الألمانية أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على علم بهذه المخيمات ويتسامح معها على الأقل.